دوليات

سماح بريطانيا بحفلات الزفاف فى الأماكن المفتوحة للمرة الأولى منذ تفشى كورونا

أعلنت الحكومة البريطانية، السماح، بإقامة حفلات الزفاف غير الدينية، فى الأماكن المفتوحة للمرة الأولى منذ تفشى جائحة كورونا.

وكانت المملكة المتحدة، تسمح فقط بحفلات الزفاف اليهودية وتلك الخاصة ببعض المجموعات الدينية في الأماكن المفتوحة، فى حين يتعين على الآخرين عقد القران على نطاق ضيق فى غرفة وفى حضور عدد محدد من الضيوف، وفقا لموقع العين الإماراتى.

ومن جهته قال روبرت باكلاند وزير العدل البريطاني، إن هذا القرار أعطى “مرونة أكبر” لحفلات الزفاف في “استقبال مزيد من الضيوف بطريقة آمنة“.

القواعد الجديدة، ستمكن الأشخاص، فى إنجلترا وويلز إقامة حفلات زفاف غير دينية ومراسم شراكة مدنية في الهواء الطلق أو “في مبنى مغطى جزئياً” في أماكن معتمدة مثل الفنادق، اعتباراً من بداية يوليو المقبل.

وهذه القواعد ستستمر حتى إبريل من العام المقبل على الرغم من أن الحكومة قالت إنها ستجري مشاورات لاتخاذ قرار بجعلها دائمة.

ووصفت الحكومة البريطانية الخطوة بأنها “تعزيز لقطاع حفلات الزفاف”، إذ توفر مزيداً من المرونة وتسمح باقامة الحفلات في أماكن مفتوحة للمرة الأولى.

وفى سياق آخر حذر البروفيسور كالوم سيمبل، عضو المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ (Sage)، التى تقدم المشورة للحكومة البريطانية، من أن ظهور فيروسات تنفسية جديدة يعنى أن ” شتاءًا بائسًا للغاية ” فى انتظار المملكة المتحدة مع احتمال تطبيق المزيد من إجراءات الإغلاق، وفقا لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية.

قال البروفيسور كالوم سيمبل أن الأطفال وكبار السن سيكونون عرضة للفيروسات المستوطنة فى نهاية العام، فى الوقت الذى حذر فيه خبير صحى آخر ومستشار حكومى من أنه قد تكون هناك حاجة إلى الإغلاق الشتوى إذا أصبحت المستشفيات “مكتظة” فى مرحلة ما.

وقال البروفيسور سمبل لراديو التايمز: ” أظن أننا سنواجه شتاءً بائسًا للغاية لأن فيروسات الجهاز التنفسى الأخرى ستعود وتضربنا بشدة. لكن بعد ذلك، أعتقد أننا سنرى العمل كالمعتاد العام المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق