عالم التقنية

اختبار طلاب روسيين صاروخا مكوكيا قابل لإعادة الاستخدام

أعلن مركز “بروجريس” التابع لقطاع صناعة الصواريخ والفضاء، أن طلاب جامعة سامارا الروسية اختبروا صاروخا تجريبيا قابلا لإعادة الاستخدام، ويشير المركز، إلى أن اختبار الصاروخ المكوكي التجريبي “Capella-ML” جرى عشية الذكرى الستين لرحلة يوري جاجارين التاريخية.
ووفقا لما ذكره موقع “RT”، جاء في بيان المركز، “جرت عملية إطلاق صاروخ تجريبي من الجيل الجديد Capella-ML الذي صممه وصنعه طلاب جامعة سامارا (كوروليوف)، إحياء للذكرى الستين لرحلة يوري جاجارين.. وكان هذا أول صاروخ من هذا النوع يطلق في روسيا”.
ويشير أنطون بولتورادنيف، رئيس مكتب التصميم الطلابي، “أهم الابتكارات الجديدة، كان تحسين منظومة الهبوط الهادئ، التي تضمن إعادة استخدام الصاروخ”.
ووفقا لبيان المركز، كان طول الصاروخ التجريبي 1.7 متر ووزنه 10.2 كيلوجرام، وأن عملية الإطلاق جرت في مطار “بوبروفكا” في مقاطعة سامارا.
كما أن نسخة معدلة من صاروخ Capella-ML ستشارك في المنتدى الدولي لمنافسات الفرق الطلابية لإطلاق الصواريخ التجريبية C’Space في فرنسا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق