أخبار محلية

القاء السلطات السعودية القبض على طبيبة تجرى عمليات إجهاض وترقيع بكارة

ألقت السلطات السعودية القبض على طبيبة تجري عمليات الإجهاض وترقيع بكارة، وكشفت صحيفة عكاظ تفاصيل الإطاحة بالطبيبة التي استغلت عملها في مجمع طبي خاص لإجراء العمليات بشكل مخالف.

ووفقا للصحيفة، قاد الزائر السري التابع لمديرية الشؤون الصحية في الطائف، الجهات الأمنية إلى القبض على طبيبة تجري عمليات الإجهاض غير الضرورية وشريكها مورد الأدوية والمعدات المحظورة المستخدمة في عمليات الإجهاض وترقيع البكارة في بيئة لا توفر الحد الأدنى من الاشتراطات الطبية والصحية.

وأوضح المتحدث باسم صحة الطائف سراج الحميدان، لـ «عكاظ» بأنه بالتعاون مع الجهات الأمنية، وبمتابعة مدير عام الالتزام بصحة الطائف بدر المطيري، ضبط «فريق الالتزام السري بصحة الطائف»، طبيبة وافدة تجري عمليات الإجهاض غير الضرورية، في عيادة تديرها في أحد المجمعات الطبية الخاصة، مشيراً الى أن تحريات «صحة الطائف» أثبتت إجراء الطبيبة عمليات الإجهاض وترقيع البكارة وسط بيئة لا توفر الحد الأدنى من الاشتراطات الطبية والصحية، وذلك في تجاوز خطير يهدد صحة وسلامة المرضى، ويخالف أنظمة المملكة.

وأضاف، اتفق الزائر السري التابع لصحة الطائف مع الطبيبة على تنفيذ عملية ترقيع بكارة، مقابل 6 آلاف ريال، وعلى الفور باشرت فرق الالتزام في «صحة الطائف»، بالتعاون مع الجهات الأمنية، بضبط المخالفة المذكورة، وإحالة الطبيبة للنيابة العامة.

وأكد إحالة المجمع الطبي إلى لجنة النظر في مخالفات المؤسسات الصحية الخاصة لإيقاع العقوبات المناسبة، حيث تم ضبط مواد طبية منتهية الصلاحية وأدوية مخدرة منتهية الصلاحية وليس مصرحا لها باستخدام الأدوية المخدرة وأدوات للعمليات الجراحية، كما عثر على مواد طبية مساعدة على الإجهاض، وأيضاً العثور على تطعيمات للالتهاب الكبدي (ب)، ولم يقم المجمع بإشعار الوزارة بحالات العدوى ليتم عمل التقصي الوبائي.

وأضاف، أثناء قيام الفرق الأمنية بعملها لوحظ وجود سيارة بجوار المجمع بها شخص يحمل ذات جنسية الطبيبة، ولوحظ عليه ارتباك شديد، وعند تفتيشه من قبل رجال الأمن عثر بحوزته على تسعة وخمسين ألفا وسبعمائة ريال، حيث ذكر بأن المبلغ يعود للطبيبة، واتضح قيامه بتوريد الأدوية والمعدات المحظورة التي تستخدم في عمليات الإجهاض وترقيع البكارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق