أخبار محلية

عبدالحكيم بن حمد العمار: غدا تقود المملكة العالم لاقتصاد أفضل.. ريادة بـ”G20″

صحيفة وصف :قال رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي: إن المملكة تقود العالم غدًا لاقتصاد عالمي أفضل، وإنها تؤكد ريادتها ومكانتها على المستوى العالمي بانطلاق فعاليات قمة مجموعة العشرين يومي السبت والأحد المقبلين من على أرضها؛ مشيرًا إلى أن القمة الحالية تسير وفق معطيات مغايرة؛ حيث ظهور جائحة كورونا وما نتج عنها من آثار سلبية على حركة الاقتصاد العالمي؛ مما يؤكد حجم المسؤولية التي تقع على عاتق المملكة في رئاسة هذه القمة لمعالجة الآثار الناجمة عن أزمة كورونا من ناحية، وتسليط الضوء على كل القضايا التي تهم الاقتصاد العالمي من ناحية أخرى.

وأشار “الخالدي” إلى ما تمثله هذه القمة من أهمية كبرى، فبالإضافة إلى الظرف العالمي الناجم عن الجائحة، فإنها تركز على عدد من المحاور ذات الأهمية البالغة للعالم بأسره، كتمكين الإنسان من خلال تهيئة حياة كريمة له، والحفاظ على كوكب الأرض بتعزيز الجهود الجماعية لحمايته؛ فضلًا عن فتح المجال لتبني استراتيجيات جريئة ذات الارتباط بالابتكار والتقدم التقني.

وأكد الدور المحوري الذي تلعبه المملكة في تحقيق التوازن العالمي اقتصاديًّا كان أو سياسيًّا؛ نظرًا لما تتمتع به من ثقل راسخ ومكانة عالمية عالية؛ لافتًا إلى أن المملكة الآن في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهم الله- تشكل رقمًا مهمًّا في المعادلة الدولية، فأصبحت مقصدًا للعالم تلهمه بتجربتها الرائدة في النمو والتنمية.

وأعرب “الخالدي” عن افتخاره واعتزازه بانطلاق القمة من المملكة، قائلًا: “إننا جميعًا كمواطنين ورجال أعمال نفخر بقيادة بلادنا لمجموعة العشرين وانطلاقها للمرة الأولى من بلد عربي، وكلنا ثقة بقدرة ولاة أمورنا على تقديم إدارة ناجحة لقمة هذا العام، التي وضعت على أجندتها جملة من الموضوعات التي تتجاوز الأطر المحلية والإقليمية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق