محطات متنوعة

كشف الصين عن خطط جديدة لاستكشاف الجانب المظلم من القمر

تعمل الصين على مهمة  بالجانب الآخر من القمر، وتستعد لإطلاق مهمة أخرى هذا العام لجمع عينات من القمر، حيث تخطط الدولة للإضافة إلى سيرتها القمرية الناجحة، مع مجموعة جديدة من المهام لاستكشاف القطب الجنوبي للقمر، ومن المقرر أن تتجه Chang’e 6، وهي مهمة احتياطية لإعادة عينات القمر، إلى الجانب المظلم عام 2023 أو 2024.
كما أنه من المقرر إطلاق Chang’e 7 عام 2024 بهدف مزدوج يتمثل في الهبوط على القطب الجنوبي للقمر ودراسة المنطقة عن قرب من المدار، وهناك مهمة ثامنة قيد الإعداد في وقت لاحق من هذا العقد.
ووفقا لما ذكره موقع “space” الأمريكي، فتح مركز استكشاف القمر وهندسة الفضاء التابع لإدارة الفضاء الوطنية الصينية (CNSA) في الشهر الماضي دعوة تنافسية للمعاهد ذات الصلة لتطوير حمولات للمركبات الفضائية الخمس المختلفة المشاركة في مهمة Chang’e 7.
وتظهر الوثائق المرفقة أن المهمة ستتألف من مركبة مدارية، وقمر صناعى للتتبع، وهبوط، وعربة جوالة، و مركبة طيران صغيرة، فستكون هناك حاجة لصاروخ لونج مارش 5 لإطلاق 18000 رطل للقمر.
كما تنوى الصين أن يحمل المسبار المداري كاميرا عالية الدقة لرسم الخرائط المجسمة ورادار ذو فتحة اصطناعية، ومصور طيف الأشعة تحت الحمراء واسع النطاق، ومقياس طيف أشعة نيوترون وجاما ومقياس مغناطيسي.
وستوفر هذه الحمولات معًا بيانات جديدة عن تضاريس القمر والتركيب المعدني والبيئة الإشعاعية والغلاف المغناطيسي.
سيحمل القمر الصناعي، وهو مركبة فضائية مشابهة لقمر الاتصالات Queqiao الذي يسهل مهمة Chang’e 4، نظام قياس التداخل الأساسي الطويل جدًا (VLBI) لقياسات الأرض والقمر VLBI.
ستحمل مركبة الهبوط الخاصة بالمهمة كاميرات هبوط وكاميرات طبوغرافية، وهي أدوات موجودة أيضًا في مسباري Chang’e 3 و 4 الصيني.
وتدرس الحمولات الإضافية المواد المتطايرة والنظائر وقياس تدفق الحرارة عبر تربة القمر، وسيشتمل المسبار أيضًا على كاميرا فائقة الأشعة فوق البنفسجية ومقياس حرارة وجهاز قياس الزلازل.
كما ستحمل العربة الجوالة أربع حمولات علمية، وستتنافس الفرق على توفير رادار لاختراق القمر ومقياس مغناطيسي ومقياس طيف لتحليل دقيق للتركيب المعدني وكاميرا بانورامية للمركبة.
سيتم إطلاق Chang’e 6، وهو نسخة احتياطية لمهمة Chang’e 5 لاستعادة عينات القمر لهذا العام، حوالي عام 2023 أو 2024، ولكن إذا نجح Chang’e 5 ، فسيتم إعادة توجيهه إلى القطب الجنوبي.
ستشكل البعثات معًا جزءًا من محطة أبحاث القمر الدولية المخطط لها، وهو مفهوم مشروع رئيسي اقترحته الصين على دول أخرى، وتخطط الولايات المتحدة ووكالة الفضاء الأوروبية وروسيا والهند واليابان أيضًا لإرسال بعثات إلى القمر هذا العقد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق