دوليات

اعلان انطلاق عملية أمنية تستهدف الحدود الفاصلة بين “صلاح الدين” و”ديالى” بالعراق

أعلن الإعلام الأمنى العراقى، انطلاق عملية أمنية تستهدف الحدود الفاصلة بين محافظة صلاح الدين وديالى، وذكرت خلية الإعلام، في بيان أوردته قناة (السومرية نيوز) اليوم الخميس، أن الجيش العراقى أطلق العملية الأمنية صباح اليوم لملاحقة مسلحي تنظيم داعش الإرهابى فى الحدود الفاصلة بين محافظة صلاح الدين وديالى.

وفى وقت سابق أعلنت وزارة الخارجية العراقية، أنها نجحت بإعادة نشاط 169 شركة ومؤسسة عراقية من بين 230 كياناً حُظرت بقرار مجلس الأمن الدولي الذي صنّف العراق بأنه من الدول عالية الخطورة، وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف – في تصريح أوردته قناة “السومرية نيوز” الإخبارية، اليوم الخميس، “إن وزير الخارجية بعد لقائه عددا من نظرائه الأوروبيين ومسؤول السياسات والأمن في الاتحاد الأوروبي وشخصيات أخرى رفيعة المستوى، نجح في كسب أصواتهم ودعمهم لرفع العراق من اللائحة كلياً في وقت قريب جدا”.

وأضاف الصحاف، أن الكيانات والمؤسسات المشمولة بالحظر يمتد عملها إلى مختلف القطاعات كالاستثمار والاقتصاد والصناعة وقطاعات أخرى، مشيرا إلى أن رفع الحظر عنها سيضيف دعما للاقتصاد الداخلي ويسهل تعاونها مع الحكومة.

ووجه وزير الخارجية فؤاد حسين، رسالة لنظرائه في بلدان الاتحاد الأوروبي يبدي فيها استغرابه من إدراج العراق ضمن لائحة الدول عالية المخاطر في مجال غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق