دوليات

نعي مجلس السيادة الانتقالى السياسى السودانى أحمد إبراهيم دريج

يحتسب رئيس وأعضاء مجلس السيادة الانتقالي والأمين العام للمجلس عندالله تعالى المغفور له بإذن الله السياسي المخضرم وأحد قيادات العمل الوطني الراحل أحمد إبراهيم دريج حاكم إقليم دارفور الأسبق ومؤسس حزب التحالف الفيدرالي الديمقراطي بعد مسيرة حافلة بالعطاء، والذي انتقل إلى جوار ربه اليوم  بدولة بتسوانا .

ووفقا لما أوردته وكالة السودان للأنباء، مجلس السيادة إذ ينعيه، إنما ينعي فيه دوره ومساهماته الوطنية المقدرة في مجال العمل العام بالبلاد.

والراحل المقيم من مواليد قرية كرقولو مركز زالنجي في العام ١٩٣٥م، درس المدرسة الأولية بالفاشر والوسطى بالدويم (بخت الرضا) ثم الثانوي بمدرسة حنتوب الثانوية.

التحق بكلية غردون التذكارية (جامعة الخرطوم) حيث تخرج في كلية الإقتصاد (إحصاء) في عام ١٩٥٧م ثم التحق بجامعة ليستر بالمملكة المتحدة.

عمل الفقيد مديراً عاماً للإحصاء بالسودان، ثم تقلد رئاسة جبهة نهضة دارفور في ١٩٦٤م، ثم أصبح نائباً برلمانياً عن دائرة قارسيلا في عام ١٩٦٥م ، ثم وزيراً للعمل عن حزب الأمة، وأصبح زعيماً للمعارضة في الجمعية التأسيسية في عام ١٩٦٨م ، ثم حاكماً لإقليم دارفور في عهد الرئيس الراحل جعفر محمد نميري.

يدعو المجلس الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وأن يلهم أسرته ومعارفه وزملائه الصبر وحسن العزاء

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق