دوليات

خسارة السياحة الأردنية مليار دينار خلال عام 2020 بسبب كورونا

قال رئيس جمعية الفنادق الأردنية، عبد الحكيم الهندي، إن حجم الضرر الواقع على القطاع السياحي بسبب جائحة كورونا كبير جدا، مبينا أن خسائر القطاع السياحي الأردني تقدر بمليار دينار، فيما تقدر خسائر القطاع عالميا بـ 460 مليار دولار.
وأكد الهندي، فى تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الأردنية، أن إغلاق المطاعم السياحية والمقاهي سيلحق خسائر كبيرة في هذه المنشآت.
وطالب الحكومة الأردنية بوضع حلول لمساعدة العمالة داخل الفنادق، حيث لجأ قطاع السياحة إلى اقتراض نحو 20 مليون دينار أردني منذ بدء الجائحة لسداد التزاماته. وقال: “نحو 110 آلاف شخص استفادوا من برنامج أردننا جنة، الذي أطلقته وزارة السياحة”. وتابع: “الشقق الفندقية من فئة نجمة ونجمتين، لم يكن لها نصيب من استقبال المحجورين، مما أثر سلبيا عليها”.
وأعرب المسؤول الأردني عن “عدم تفاؤله بتعافي قطاع السياحة في الأردن قبل 3 سنوات”، معتبرا أن “العام المقبل سيكون صعبا أيضا على القطاع بسبب تبعات الجائحة”.
وكان منتدى الاستراتيجيات الأردني قد اصدر تقريراً مؤخرا عن أداء القطاع السياحي خلال جائحة كورونا، حيث توقع انخفاض ايرادات السياحة في عام 2020 بنسبة 58 % ( اي بما لا يزيد عن 2.4مليار دولار) بالمقارنة مع إيرادات عام 2019والتي وصلت إلى 5.8 مليار دولار، كما اكد أن 46 % من العاملين في قطاع السياحة في الأردن يتوقع أن يخسروا وظائفهم بسبب جائحة كورونا.
 واستعرض التقرير أثر جائحة كورونا على القطاع السياحي عالمياً ومحلياً، مبيناً أنه ومع بداية العام 2020 تم تسجيل 1.5 مليار سائح دولي في عام 2019، على مستوى العالم، وهي زيادة بنسبة 4 % عن العام السابق، والتي كانت من المتوقع أيضاً أن تزيد بشكل أكبر عام 2020 نتيجة تسارع نمو القطاع عالمياً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق