محطات متنوعة

حكاية كاهن هندوسي قطع رأس شخص لإنهاء الوباء

 واقعه مؤسفه شهدتها الهند بعد قيام كاهن هندوسي في حالة سكر يبلغ من العمر 70 عامًا بقطع رأس رجل في معبد هندي كذبيحة بشرية كقربان لإنهاء وباء فيروس كورونا، ووفقا لتقرير لصحيفة ديلى ميل البريطانية استسلم الكاهن للشرطة في اليوم التالي وتسليم الفأس الذى قطع به رأس ضحيته.

ووفقا لتقرير “ديلى ميل” قام الكاهن المخمور بقطع رأس رجل يبلغ من العمر 52 عاما بالفأس ليكون ذبيحة قربان لإنهاء جائحة الفيروس التاجي ، وادعى الكاهن الهندوسي من منطقة باندهودا في أوديشا قتل الرجل لإرضاء آلهة، حيث أقدم على قطع رأس الضحية بفأس في ضريح المعبد بعد جدال.

الكاهن

وقال المحقق آشيش كومار سينغ إن الكاهن الهندوسى كان مخموراً بشدة في ذلك الوقت واستسلم للشرطة في نفس اليوم بعد وصوله إلى صوابه، وقال الكاهن للشرطة أنه أمر من قبل إلهة في حلمه بالتضحية بإنسان من أجل وضع حد للوباء.

وأعلنت الشرطة الهندية  إنها بدأت تحقيقا في الواقعه بعد تأكدها من أن الكاهن وضحيته كانا يدخنان الماريجوانا سويا قبل تنفيذ تلك الجريمة، وتم إرسال جثة الرجل المذبوح الى الأجهزة المعنية لتشريحه والتحفظ على سلاح القتل من الضريح.

وقالت الناشطة الاجتماعية ساتيا براكاش باتي لـ “الهند اليوم”: “من المدهش في القرن الحادي والعشرين أن الناس ما زالوا يتصرفون بهذه الطرق البربرية.

 وسجلت الهند  حتى الآن 4797 حالة وفاة بسبب فيروس كورونا كما ارتفع عدد الإصابات في البلاد إلى 167442 حاله إصابة، وهناك مخاوف من أن تصبح البلاد مركزًا جديدًا للمرض في آسيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق