عالم التقنية

اعادة روسيا قمرا صناعيا توقف عن العمل عاما ونصف العام

كشفت شركة “بروحريس” الروسية أن أحد أقمار مجموعة Resurs-P عاد للخدمة بعد أن توقف عن العمل لعام ونصف العام تقريبا، وقال بيان صادر عن الشركة: “أبلغنا مؤسسة روس كوسموس الروسية بأن القمر رقم 3 من مجموعة الأقمار الصناعية Resurs-P عاود العمل من جديد اعتبارا من 22 أبريل العام الجاري، بعد أن توقف عن الخدمة في منظومة الأقمار التابعة للبلاد منذ نوفمبر 2018”.
ووفقا لما ذكره موقع “RT”، كانت وسائل إعلام روسية قد ذكرت في نوفمبر 2018 أن القمرين رقم 2 و3 من مجموعة الأقمار الصناعية Resurs-P اللذين أطلقا إلى الفضاء عامي 2014 و2016 توقفا عن العمل فجأة بسبب مشكلات فنية، فيما بقي القمر رقم 1 قيد التشغيل، إذ كان من المفترض أن تعمل هذه الأقمار لمدة 5 سنوات على الأقل بعد إطلاقها.
وأشارت مؤسسة “روس كوسموس” حينها إلى أن الخبراء قرروا إخراج القمر رقم 2 من المجموعة المذكورة عن الخدمة نهائيا، ومتابعة العمل على إحياء القمر رقم 3، والتحقيق في الأسباب التي أدت إلى توقف عمل القمرين.
وطورت روسيا أقمار Resurs-P لتكون أقمار استشعار عن بعد تستخدم للأغراض المدنية، وتعتمد المعلومات التي تقدمها هذه الأقمار في وضع الخرائط، كما يتم الاعتماد عليها في مراقبة الغطاء النباتي وأماكن استخراج المعادن والنفط.
وجدير بالذكر أن روس كوسموس تسعى  لتطوير منظومة جديدة من الأقمار الصناعية للتنبؤ بحركة ومخاطر الأجسام في السماء، وضمن هذا الإطار تسعى لتطوير أقمار صناعية مخصصة لمراقبة حركة المذنبات والكويكبات التي قد تشكل خطرا على الأرض”.
وكان المدير التنفيذي لقسم البرامج والعلوم المتقدمة في مؤسسة “روس كوسموس”، ألكسندر بلوشينكو، هو من أعلن، أن المؤسسة تسعى لتطوير منظومتها لمراقبة الكويكبات والأجسام السماوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق