أخبار رياضية

وزير الرياضة: مصير الدوري غير واضح

صحيفة وصف :شدد الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، على أن تقليص عدد الأجانب في الأندية السعودية أمرٌ غير مُجدٍ في الوقت الراهن وسيكلِّف خزائنها خسائر مادية كبيرة، لذا هذا القرار غير مطروح حاليًّا.

وقال الفيصل في بث مباشر عبرالحساب الرسمي لمعهد إعداد القادة، على موقع “تويتر”: “نعمل مع وزارة الصحة مباشرة لبحث إمكانية استئناف النشاط الرياضي، لكن حتى الآن الصورة غير واضحة. سنجتمع مع الاتحاد السعودي والرابطة والأندية، ونتريث قبل اتخاذ القرار المناسب، حال استئناف النشاط الرياضي، سنمهل الأندية 6 أسابيع قبل بدء المنافسات، للإعداد وترتيب أوراقها”.

أضاف: “ملتزمون بالعقود، ولدينا اتصال مباشر مع أصحاب البطولات الخارجية، لكن الصورة في الوقت الحالي ليست واضحة”.

وعن كأس آسيا 2027 قال الفيصل: قدمنا ملفنا لاستضافة كأس آسيا 2027، لكننا بحاجة لتطوير المرافق الرياضية، ونسعى للفوز بالاستضافة، ونعمل مع المجلس الأولمبي الآسيوي لاستضافة الأولمبياد في عام 2030″.

وأكد ان “العمل قائم في ملعب الأمير عبد الله الفيصل، وسيكون جاهزًا في النصف الثاني من الموسم المقبل”.
وأوضح: “مجالس إدارات الأندية محاسبة على جميع العقود المبرمة، وعالجنا العديد من القضايا القديمة داخل الأندية، نظير سرعة رفع الإدارات لملفات هذه القضايا، والقضايا الحالية لا تمثل 10% من السابق”.
وتابع : “أغلقنا 4 أو 5 قضايا لنادي الاتحاد خلال وقتٍ قصير، وسمعة النادي تمثلنا، وحاسبنا بعض الأندية التي استغلت مبالغ بعض القضايا لصرفها في أمورٍ أخرى”.

وتطرق لبرنامج ابتعاث المواهب، بقوله: “ركزنا في برنامجنا على الأعمار من 18 إلى 20، ونهدف للتطوير من كافة النواحي بما يعود بالنفع على الكرة السعودية”.
وتابع: “ثمرة البرنامج حصول فراس الغامدي لاعب النادي الأهلي على عرض رسمي من ناد إسباني”.
وأشار: “خصخصة الأندية قادمة، ولدينا استراتيجية لتخصيص القطاع الرياضي ولها لجنة مخصصة، وتم رفع محضر لجميع المقترحات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق