فن وثقافة

تقدم محي إسماعيل برواية من تأليفه لنيل جائزة نوبل لعام 2020

قال الفنان محي إسماعيل أنه سيتقدم هذا العام إلي إدارة جائزة نوبل لنيل الجائزة في مجال الأدب عن روايته ” جراح النفوس ” التي تنبأت منذ 5 سنوات بما يحدث في العالم الأن وكتب ملك السيكودراما عبر صفحته علي موقع فيس بوك :

روايتي الأدبية جراح النفوس اتقدم بها للحصول علي جائزه نوبل في الأدب لهذا العام وذلك لأنني تنبأت منذ خمسه أعوام بما يحدث حاليا في هذه الأيام الرواية تبرهن بإن العدالة بدون قوه عجز والقوه بدون عدالة طغيان وهذا ما أكدته في روايتي لحكام العالم الذين طغوا وتكبروا فكان الرد من رب العزة ( المؤلف ) ..

الفنان محي اسماعيل يتقدم لنيل جائزة نوبل الفنان محي اسماعيل يتقدم لنيل جائزة نوبل

يذكر أن الفنان محي إسماعيل درس في كلية الآداب قسم الفلسفة والتحق بعدها بمعهد الفنون المسرحية وعمل بالمسرح القومي وهو مؤسس مسرح المائة كرسي التجريبي بالمركز الثقافي التشيكي عام ‏‏1969 وجسد من قبل شخصيات مثل نابليون في مسلسل ” الأبطال ” والقائد الإسرائيلي عساف ياجوري في فيلم ” الرصاصة لا تزال في جيبي ” وتقمص شخصية الرئيس الراحل معمر القذافي وقابله بها وكان سيقدم حياته في فيلم لكن تأجل المشروع بعد وفاة الرئيس الراحل القائد معمر القذافي وعرضت عليه بعدها جهات إنتاجية عديدة تقديم الشخصية بتوجهاتها التي تحمل سخرية وإساءة للقذافي لكنه رفض إخلاصا لهذا الزعيم الراحل الذي قابله وجلس معه في يوم من الأيام.

الفنان محيى إسماعيل نال الكثير من الجوائز من أبرزها جائزة جمعية كتاب ونقاد السينما في مصر 1975م، وجائزة أحسن ممثل سينمائي عن فيلم (الأخوة الأعداء) من وزارة الثقافة في نفس العام، وجائزة أحسن ممثل عن فيلم “إعدام طالب ثانوي” 1982م، بالإضافة إلى جائزة الإبداع السينمائي من الجاليات العربية بنيويورك 2003م وإلى جانب التمثيل أثبت أنه  أديب ومبدع من خلال مجموعة من الروايات، كان أشهرها على الإطلاق رواية “المخبول” التي تم ترجمتها إلى عدد من اللغات الأجنبية، كما أثنى عليها العالم المصري الراحل “أحمد زويل” الذي قال عنها “رواية تستحق الاهتمام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق