مال وأعمال

عملات وبورصات أمريكا اللاتينية الأكثر معاناة من انهيار السوق بسبب كورونا

أصاب فيروس كورونا الاقتصادات المتقدمة وأسواقها فى العالم، وتبرز أمريكا اللاتينية كواحدة من الضحايا الرئيسيين لانتشار الفيروس، وشهدت معظم اقتصادات المنطقة انخفاضًا فى قيمة عملاتها وذلك بسبب التوترات التى نشأت فى الأسواق.

وقالت صحيفة “الكوميرثيو” الأرجنينية فى تقرير لها أن الوضع الحالى جعل المستثمرون فى حاجة إلى حماية أنفسهم من الصدمة التى تعانيها الأسواق فى أمريكا اللاتينية بسبب عدم اليقيمن المستمر والخسائر المسجلة، حيث أن الأسواق تتعرض إلى تقلب واضح منذ تفشى فيروس كورونا مما خلق حالة من الذعر العالمى، وقال ميديل بانكورفو، المدير العام لشركة ـ SAB Sura، أن حرب الأسعار بين المملكة العربية السعودية وروسيا ولدت المزيد من الذعر بين المستثمرين إلى جانب انتشار الفيروس الذى انتشر بالفعل فى العالم.

وأشار التقرير، إلى أن هناك 3 اقتصادات إقليمية هى الأكثر تعرضًا لما يحدث من انخفاض فى الأسواق، حيث أنها أيضًا مصدرون: البرازيل وكولومبيا والمكسيك.

كولومبيا

فى كولومبيا، على سبيل المثال، سجل البيزو أكبر انخفاض له مقابل الدولار: 6.3%، حيث تجاوز البيزو الكولومبى حاجز 3.800بيزو للدولار وأغلق يوم الاثنين عند 3،812.52 مقابل الدولار، وكان هذا أسوأ أداء لعملة فى المنطقة، وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن المؤشر القياسى لسوق الأسهم الكولومبية (COLCAP) قد انهار بنسبة 10.53% عند افتتاح السوق، وكان لا بد من تعليق عملياته لمدة نصف ساعة.

من ناحية أخرى، تراجعت أسهم شركة النفط الحكومية الكولومبية ايكوبيترول بنسبة 18%، وهو أسوأ انخفاض لها فى يوم واحد.

المكسيك

فى المكسيك، وهى دولة مصدرة أخرى لهذه المسألة ولديها أيضًا عملاق نفط مثقل بالديون – Pemex –، فقد انخفض سعر البيزو بنسبة 5% تقريبًا، وسجل أسوأ يوم له منذ فوز دونالد ترامب على رئاسة الولايات المتحدة، كما انخفض المؤشر الأهم فى سوق الأسهم بنسبة 6.42%، وهو أسوأ جلسة منذ أكتوبر 2008 وأدنى مستوى إغلاق له منذ منتصف أغسطس.

البرازيل

وتتبع هذه البلدان البرازيل، وهى دولة ارتفع فيها الدولار الأمريكى بنسبة 2.03% مقابل الريال، وأغلقت العملة المحلية اليوم المعروض بسعر 4.728ريال للبيع، متأثرة أيضًا بحالة النفط العالمية.

تشيلى

وفى تشيلى، وصل الدولار إلى أعلى مستوى له على الإطلاق مقابل البيزو، وسجلت العملة انخفاضًا بنسبة 1.82% وأنهت عند 841.50 بيزو للدولار، فى حين أنهى مؤشر IPSA لبورصة سانتياجو بانخفاض قدره 4.58%.

بيرو

وفى بيرو، انخفضت قيمة العملة المحلية بنسبة 1.04%، إلى 3.5085 لكل دولار. من ناحية أخرى، انخفض المؤشر العام لبورصة ليما بنسبة 5.57%.

 الأرجنتين

وفى الوقت نفسه، كانت الأرجنتين هى الدولة التى سجلت أقل انخفاض فى قيمة عملتها مقابل الدولار، حيث خسر البيزو 0.08% فقط إلى 62.525 مقابل الدولار، وانخفض مؤشر ميرفال لسوق الأسهم فى البلاد بنسبة 13.75%.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق