أخبار محلية

مواطن يربي «حيوانات مفترسة» في منزله منذ خمسة أعوام

وصف – الأحساء :

يهوى المواطن مبارك محمد المبارك من المبرز بمحافظة الأحساء، تربية الحيوانات المفترسة، فيجمع الفهود والنمور في منزله مع أبنائه، ولا يخاف عليهم، كون الحيوانات تربت عنده منذ صغرها.
وأكد المبارك، أنه يربي هذه الحيوانات في منزله منذ خمسة أعوام، حيث يجلبها صغيرة من عدة دول على اختلاف فصائلها، فمنها الإفريقي والأسترالي، موضحاً أنه يفضل الأسود والنمور الأسترالية، لاختلافها عن الإفريقية في حجمها وشكلها وسعرها، مبيناً أنها تتصف بالجمال. وأوضح أنه يطعمها لحم العجل “بتلو” ويطحنه ممزوجاً بالحليب والماء ليكون أسهل في عملية الهضم، وأحياناً يطعمها دجاجاً، منوهاً بأن كمية الطعام تختلف من شبل لآخر حسب العمر، حيث يأكل الشبل الواحد ما يعادل كيلو جرامين تقريباً من اللحم يومياً، أما إذا كان في عمر أربعة أشهر فما فوق فيأكل ما يعادل ثلاثة إلى أربعة كيلوجرامات في اليوم، وبيّن المبارك أن طعام الحيوانات يكلفه شهرياً 300 ريال، وذلك للأشبال فقط.
وذكر المبارك أنه لا يخاف على أبنائه من الحيوانات، حيث إنهم تربوا في منزله، كما أن أطفاله لا يخافون منها ويلعبون معها ويمرحون. وأضاف أنه وعائلته يعدّونها جزءاً منهم، موضحاً أنه تطلع إلى تربية الحيوانات المفترسة حين التقى أحد مربي الأسود في سورية، وقال، “شجعني هذا المربي على اقتناء الحيوانات في منزلي، وزودني بالمعلومات التي تساعدني على العناية بها، فعدت للوطن واشتريت واحداً من الأشبال، وأحببت هذه الهواية جداً، وأصبحت من أكثر اهتماماتي، وتعمقت في القراءة عن فصائلها وأوطانها حتى بتّ لا أستغني عنها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى