دوليات

سحب فوكس بيزنس تقريرها عن موافقة ترامب على سلام مع طالبان

قالت وكالة رويترز للأنباء ، إن شبكة فوكس بيزنس ، سحبت تقريرها الذي أوردته أمس الأربعاء ، وجاء فيه أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن قرارا مشروطا بإبرام اتفاق سلام مع حركة طالبان الأفغانية غير صحيح.وكان قد كشف مصدران في الحكومة الأفغانية ودبلوماسى غربى، عن أن من الممكن توقيع اتفاق سلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان فى فبراير إذا قلصت الحركة الهجمات بوضوح وإن الاتفاق يمكن أن يفضى إلى سحب قوات أمريكية من أفغانستان.

جاءت تلك التصريحات بعد يوم من قول الرئيس الأفغانى أشرف غنى، إن هناك انفراجة محتملة فى المحادثات بين أمريكا وطالبان.

ووصلت المحادثات إلى طريق مسدود لأسباب منها مطلب أمريكى بموافقة الحركة على تقليص الهجمات بشدة فى إطار أى اتفاق على انسحاب القوات الأمريكية.

وفى السياق نفسه، ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية – نقلا عن مسؤولين أفغان وأمريكيين – أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب وافق بشكل مشروط على اتفاق سلام مع طالبان بعد أكثر من 18 عامًا من غزو الولايات المتحدة لأفغانستان، وقالت الصحيفة- في تقرير نشرته على موقعها الالكتروني اليوم الأربعاء – إن الاتفاق المشروط ينص على انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان وربما بدء نهاية أطول حرب تخوضها الولايات المتحدة.

واستدركت قائلة: إن ترامب لن يوقع هذه الصفقة إلا إذا أثبتت طالبان التزامها بخفض دائم للعنف خلال فترة اختبار تستمر نحو 7 أيام في وقت لاحق من شهر فبراير الجاري.

وأوضحت أنه إذا أنهت طالبان الأعمال القتالية ووقع الجانبان على اتفاق، فستبدأ واشنطن في سحب قواتها تدريجيا وستبدأ مفاوضات مباشرة بين طالبان والقادة الأفغان حول مستقبل بلادهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق