أخبار محلية

“بدر بن محمد” مهنئا بذكرى البيعة: المملكة تعيش حراكا تنمويا شاملا

صحيفة وصف :رفع رئيس اللجنة الوطنية للأوقاف بمجلس الغرف السعودية، بدر بن محمد الراجحي، آسمى آيات التهاني والمباركة لمقام خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولسمو ولي عهده، صاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان يحفظهما الله، وللشعب المملكة النبيل بحلول الذكرى الخامسة المجيدة لتولي خادم الحرمين مقاليد الحكم.

وأكد “الراجحي” على أن الذكرى الخامسة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مقاليد الحكم ومبايعته قائداً لهذه البلاد، تأتي والوطن يعيش مرحلة جديدة من النهضة والتنمية الشاملة في شتى الميادين تسير عليها المملكة بخطى ثابتة وراسخة وفق الاستراتيجيات التي رسمها خادم الحرمين الشريفين، وينفذها بكل اقتدار، سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الدفاع.

وأضاف: “منذ تولي خادم الحرمين الشريفين مقاليد الحكم في البلاد وهي تسير على خطى ثابتة وطموحة في جميع المجالات وعلى الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية كافة، فقد شهدت هذه السنوات الخمس الماضية أهم وأعظم المنجزات، وهي ولادة “رؤية المملكة 2030″ التي أسهمت في تحقيق تقدم ملحوظ لبلادنا في تنفيذ أولى مبادراتها وخططها خلال المدة الماضية”.

وقال “الراجحي” إن حكمة وحنكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز رسمت نهجاً واضحاً لمستقبل المملكة من خلال العديد من الأنظمة والسياسيات الداخلية التي تهدف إلى تعزيز الدور السعودي وطناً ومواطناً في كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة.

وأضاف: اليوم المملكة تشهد مشاريع تنموية واقتصادية عالمية متنامية بفضل العمل الطموح لقيادتنا الرشيدة التي تسابق الزمن لإحداث المزيد من النقلات النوعية في مشاريعها المختلفة التي تجعل من الإنسان محور تنميتها وتطورها.

وقال “الراجحي”: إن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لها مكانتها الدولية، ونتيجة لدور المملكة وتأثيرها على العالم في المجال السياسي والاقتصادي تقرر أن تستضيف خلال الفترة القريبة القبلة قمة دول العشرين.

وفي ختام تصريحه سأل المولى -جلت قدرته- أن يحفظ الوطن وقيادته الرشيدة، وأن ينصرهم ويسدد خطاهم في نصرة الدين وتحقيق استراتيجيتهم التنموية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق