طب وصحة

اضرار شرب الشاى الساخن

يستمتع الجميع بفنجان ساخن من الشاى أو أكثر يوميًا، لكن هل يمكن أن تؤذينا هذه المشروبات الساخنة؟ وجدت بعض الدراسات الحديثة صلة بين شرب الشاى الساخن وأنواع معينة من السرطان.
ووفقا لموقع “healthline” شرب الشاى الساخن جدًا إلى جانب عوامل الخطر الأخرى مثل تدخين السجائر أو الشيشة، شرب الكحول، مضغ التبغ، والتعرض لتلوث الهواء، قد يزيد من فرص الإصابة ببعض أنواع السرطان. تشمل هذه المخاطر:
سرطان المرىء هو النوع المحدد من السرطان المرتبط بشرب الشاى الساخن للغاية، فالمرىء عبارة عن أنبوب عضلى أجوف يحمل السوائل واللعاب ومضغ الطعام من الفم إلى المعدة.
عضلات دائرية تسمى عضلات العضلة العاصرة قريبة وتفتح كلا الطرفين.
يحدث سرطان المرىء عندما ينمو الورم فى المرىء أو عندما تتغير الخلايا الموجودة في بطانة المرىء.

هناك نوعان رئيسيان من سرطان المرىء:

سرطان الخلايا الحرشفية: يحدث هذا النوع من السرطان عندما تتغير الخلايا الرفيعة المسطحة التى تبطن داخل المرىء.

غدية: يحدث هذا النوع من السرطان عندما يبدأ السرطان فى القنوات المخاطية للمريء. يحدث هذا عادة فى الجزء السفلى من المرىء.
سرطان الخلايا الحرشفية المرىء (ESCC) هو نوع السرطان المرتبط بتناول الشاى الساخن.

ما أعراض سرطان المرىء؟

أكثر الأعراض شيوعًا لمرض سرطان المرىء أو أى نوع من أنواع سرطان المرىء هى صعوبة أو البلع.

بالإضافة إلى الألم أو صعوبة البلع، قد تشمل الأعراض الأخرى لل ESCC ما يلى:
سعال مزمن، عسر الهضم أو حرق القلب، بحة فى الصوت، فقدان الوزن، شهية منخفضة، نزيف فى المرىء.

كيف يتم علاج سرطان المرىء؟

مثل أنواع السرطان الأخرى، يعتمد العلاج على المرحلة التى يدخل فيها سرطان المرىء وهى:

الجراحة: قد يكون قرار الأطباء إزالة الجزء السرطانى من المرىء، إذا كان السرطان قد انتشر أعمق فى المرىء، فقد تحتاج إلى إزالة جزء منه أو كله.
العلاج الإشعاعي: تستخدم أشعة الطاقة العالية لإيقاف الخلايا السرطانية في المريء، يمكن استخدام الإشعاع قبل أو بعد الجراحة.
العلاج الكيميائي: العلاج الكيميائي هو نوع من العلاج بالعقاقير يستخدم للتخلص من السرطان. قد تحتاج إلى علاج كيميائي مع الجراحة أو الإشعاع.

ماذا عن المشروبات الساخنة الأخرى؟

شرب أى مشروب ساخن للغاية وليس الشاى فقط  قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان المرىء، ويشمل ذلك الماء الساخن والقهوة والشوكولاتة الساخنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق