دوليات

وزير الدفاع الأميركي السابق يهاجم ترامب الذي قال إن الجنرال “أعطي أكثر من حجمه”

صحيفة وصف :قال وزير الدفاع الأميركي السابق جيمس ماتيس إنه شرف له أن يكون “أكبر جنرال أعطي أكثر من حجمه في العالم” وذلك في هجوم على رئيسه السابق دونالد ترامب الذي وجه له إهانة في وقت سابق هذا الأسبوع.

وقال ماتيس خلال حفل عشاء خيري في نيويورك مساء الخميس أمام الحاضرين إنه الآن “بلغ العظمة”.

وأضاف “لست فقط جنرالا أعطي أكثر من حجمه. أنا الأعظم، أكبر جنرال أعطي أكثر من حجمه في العالم”.

وتابع “يشرفني أن يعتبرني كذلك دونالد ترامب لأنه دعا ايضا ميريل ستريب بالممثلة التي أعطيت أكثر من حجمها”.

ووسط تصفيق الحضور وضحكاتهم في عشاء صندوق الفريد إي سميث السنوي قال ماتيس “لذا أعتقد أنني في مقام ميريل ستريب بين الجنرالات، وبصراحة يعجبني ذلك كثيرا”.

وأضاف “وعليكم الإقرار أنه بيني وبين ميريل، حققنا على الأقل بعض الانتصارات”.

وكان ترامب قد وصف ماتيس بأنه “أكثر جنرال أعطي أكثر من حجمه في العالم” وذلك خلال نقاش حاد في البيت الأبيض الأربعاء مع كبار المسؤولين الديموقراطيين حول السياسة في سوريا.

وقال الجنرال المتقاعد في سلاح البحرية إنه غير منزعج من تصريحات ترامب.

وأعلن “بالطبع لا، كسبت مكانتي في أرض المعركة … ودونالد ترامب كسب مكانته في رسالة من طبيب” وذلك في انتقاد للظروف الصحية التي سمحت لترامب بتجنب المشاركة في حرب فيتنام.

واضاف “واعتقد أن الشخص الوحيد في الجيش الذي لا يعتقد السيد ترامب إنه أكبر من حجمه هو الكولونيل ساندرز”.

وكان ماتيس قد انسحب من الإدارة العام الماضي وقال في رسالة استقالته إن نظرة ترامب على العام تتناقض مع نظرته.

وأمام الحضور في حفل العشاء قال “قمت بقيادة قوات في العراق وسوريا وأفغانستان. حاولت أن أحقق بعض السلام والنظام في أماكن ليس فيها حكومة معترف بها، فصائل فوضوية متحاربة، مخاوف غير عقلانية وكراهية مسمومة”.

وأضاف “كان عملا شاقا لكن لم أدرك سوى عندما بدأت العمل في واشنطن كما كان من السهل بالنسبة لي العمل في ساحة حرب”.

وفي إشارة إلى توصيف ترامب له ب”الكلب المسعور”، قال “احب أن أفكر بنفسي أقل من كلب مسعور وأكثر من حيوان للدعم النفسي، وهذا رائع لأن شركات الطيران تسمح لي بالسفر مجانا”.

وبعد سنة على مغادرته الادارة الأميركية قال ماتيس مازحاً “عملية التعافي تجري بشكل جيد، والمعالج يقول سأتخرج قريبا”.

وأضاف في انتقاد آخر للرئيس “السنة بحسب توقيت البيت الأبيض توازي حوالى 9 آلاف ساعة من وقت السلطة التنفيذية أو 1800 حفرة غولف”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق