دوليات

نبيل شمسان يدعو “أنصار الله” لفتح معابر المحافظة

صحيفة وصف :نفى مسؤول حكومي يمني، اليوم السبت، إغلاق الحكومة المعابر في مدينة تعز جنوب غربي اليمن، متهما جماعة “أنصار الله” بمواصلة إغلاقها.

قال محافظ تعز نبيل شمسان، في تغريدة على “تويتر”، “لسنا من يغلق المعابر وقد وجهنا قيادة المحور (قيادة الجيش في المحافظة) بذلك”.

 

وعلق شمسان على مبادرة أعلنتها قيادات محلية في جماعة “أنصار الله”، تتضمن فتح المعابر في تعز، بالقول “متى ما أعلن الحوثيون بشكل رسمي، وقاموا بفتح المعابر من قبلهم فإن المعابر من جانبنا ستكون جاهزة”.
ويعاني أبناء مدينة تعز من حواجز عسكرية تفصل بين مناطق سيطرة الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية وجماعة أنصار الله، تعيق تحركات السكان ووصول المساعدات الإنسانية.

وتأتي تصريحات المحافظ شمسان، على خلفية تحركات يقوم بها محافظ تعز الأسبق شوقي أحمد هائل وشخصيات اجتماعية موالية لجماعة أنصار الله، لفتح المنافذ المؤدية إلى مدينة تعز.

وقابلت السلطة المحلية في تعز تلك التحركات، اليوم، بفتح منفذ حوض الاشراف – عقبة منيف المؤدي إلى جولة القصر والحوبان شرق المدينة، ومنفذ المطار القديم – غراب المؤدي إلى مفرق شرعب الرونة غرب المدينة.

ووفق المبادرة التي طرحتها الشخصيات الموالية لـ”أنصار الله”، تلزم خطوة الحكومة فتح المعبرين، الجماعة بخطوة مماثلة تتمثل في فتح المنفذين من جهة مقاتليها بإزالة الحواجز ونزع الألغام والسماح بمرور المدنيين.

وكانت الحكومة اليمنية وجماعة “أنصار الله”، توصلتا في كانون الأول/ديسمبر الماضي ضمن جولة مفاوضات ستوكهولم، إلى اتفاق “تفاهمات تعز”، يتضمن تشكيل لجنة مشتركة من الطرفين تضم ممثلين من المجتمع المدني وبمشاركة الأمم المتحدة خلال أسبوع من انتهاء مشاورات السويد، يعقبها اجتماع برعاية أممية لتحديد آلية عملها، بما يفضي إلى فتح كافة المعابر والسماح بالتنقل ووصول المساعدات الإنسانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق