دوليات

رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي يعلق على الاغتيال الانتقائي لقادة حماس والعلماء الإيرانيين

صحيفة وصف :قال رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي، الجنرال يوسي كوهين، إن حركة حماس قررت إخفاء عمليات الاغتيال، التي استهدفت كبار قادتها في أنحاء العالم.

وأوضحت هيئة البث الإسرائيلية “مكان”، صباح اليوم الجمعة، أن حركة حماس لا تسارع إلى اتهام إسرائيل بالمسؤولية عنها.

 

وتطرق رئيس الموساد إلى النشاطات النووية الإيرانية، قائلا:
إن طهران لم تتخل عن سعيها للحصول على قدرة نووية عسكرية، وإسرائيل ستبذل قصارى جهودها لإحباط هذا المشروع، وكافة الخيارات مطروحة على الطاولة بهذا الصدد.

وأشار رئيس الموساد إلى أنه ما من مصلحة لإسرائيل في خوض مواجهة مع إيران إلا أن لديها مصلحة واحدة وهي منع طهران من الحصول على السلاح النووي .

وأضاف كوهين، قائلا:

لا نريد إسقاط النظام في طهران ولا الانتقام من العلماء النوويين، ولا قصف قواعد في طهران، كل ما نريد هو جلب الإيرانيين إلى طاولة المفاوضات وإبرام اتفاق من شأنه إزالة أي إمكانية لتطوير الأسلحة النووية في إيران.

وفي السياق نفسه، قال كوهين إن اغتيال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، أمر ليس مستحيلا.

وأضاف أن سليماني لم يرتكب الخطأ الذي سيُدخله إلى قائمة أهداف الموساد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق