طب وصحة

تحسين اليوجا الصحة فى فترة الشيخوخة

كشفت الأبحاث أن البالغين الأكبر سناً الذين يمارسون اليوجا من المرجح أن يكونوا في حالة ذهنية وجسدية أفضل.

 وجدت الدراسة أن اليوجا تحسن الوظيفة البدنية، وكذلك الصحة العقلية لدى البالغين الأصحاء الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا.

وتم العثور على الفوائد الجسدية لليوجا – وهي ممارسة قديمة تتضمن التنفس المنظم والبقاء ثابت لفترات طويلة، مما يعزز قوة العضلات وتوازنها ومرونتها بشكل أفضل.

ووجد الباحثون أيضاً أن اليوجا تعزز الصحة العقلية وتحسن أعراض الاكتئاب ونوعية النوم والحيوية لدى كبار السن.

ولتأكيد نتائج الدراسة، استعرض الباحثون في الجامعة 22 دراسة حققت في آثار اليوجا على الصحة الجسدية والعقلية لدى كبار السن، وتراوحت مدة برامج اليوجا من شهر إلى سبعة أشهر، وتراوحت مدة الجلسات بين 30 و 90 دقيقة.

ووجد الباحثون، أن الأشخاص الذين مارسوا اليوجا قد حسنوا التوازن والمرونة وقوة الساق والاكتئاب ونوعية النوم والحيوية والصحة العقلية والبدنية – مقارنةً بعدم ممارسة أي نشاط.

وأضاف الباحثون أن الفوائد التي يمكن أن توفرها اليوجا للشيخوخة كبيرة كما أنها تعزز النشاط البدني لكبار السن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق