أخبار محلية

عشرة ملايين تعتق رقبة سلطان راجح من القصاص

وصف – الرياض :

أنهت لجنة الصلح المكلَّفة بمتابعة قضية مقتل الرويلي إجراءات صك التنازل عن القصاص من الشاب سلطان راجح مقابل عشرة ملايين ريال، بتوجيه من خادم الحرمين الشريفين وبجهود متواصلة من أمير منطقة مكَّة المكرَّمة رئيس لجنة الصلح في المملكة، وبتكليف منه لجنة الصلح التي تضمُّ العميد محمد بن موسى العسيري والشيخ عبدالله بن حماد العصيمي والدكتور نبيل بن حمد والدكتور أحمد الهاجري وعضو لجنة الصلح في المنطقة الشمالية الشيخ حماد هزاع وعضو هيئة التحقيق والادعاء العام محمد العويضة. وتعود تفاصيل القضية إلى مشاجرة حدثت بين الجاني سلطان راجح وقريب له هو فرحان عواد قبل سنتين في المنطقة الشرقية، تطوَّرت إلى جريمة قُتِل فيها الأخير وتحفظَّت الجهات الأمنية على الجاني. وتابعت لجنة الصلح القضية في المنطقة الشمالية حيث مقر إقامتهما، وانتهت بتنازل أولياء الدم، وهو ما أكَّده عضو لجنة الإصلاح في المنطقة الشمالية حماد هزاع. و جرى التنازل عن حق القصاص من الجاني سلطان مقابل عشرة ملايين ريال، وعدم تهميش صك التنازل إلا بعد استلام كامل المبلغ من المحكمة الشرعية بموجب صك تنازل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى