أخبار محلية

محتالان يدعيان أنهما سعوديان للنصب على المبتعثين بأمريكا

وصف – متابعات :

سعى مجهولان يطلق أحدهما على نفسه اسم الدكتور عبدالله المرزوقي والآخر اسم الدكتور سامي الراجحي إلى الاحتيال على بعض رؤساء الأندية الطلابية السعودية بالولايات المتحدة بادعاء أنهما من الطلاب السعوديين المبتعثين للدراسة بأمريكا وأن قسم الهجرة بالمطار سحب منهما كل شيء بما في ذلك محفظتاهما وأنهما بحاجة لتحويل بعض المال عن طريق “ويسترن يونيون” كي يستطيعا تسيير أمورهما.

وقد كشف رئيس النادي السعودي في جامعة نوفا ساوث ايسترن فورت لودرديل – فلوريدا هاني الجعيد حيلة أحدهما عندما حاول الاتصال به.

وقال الجعيد: “تلقيت اتصالا من مجهول يدعي بأنه مواطن سعودي باسم الدكتور سامي الراجحي وقال بأنه في مطار مدينتي وأنه بحاجة لمساعدة مادية وعند سؤاله عن تفاصيل القصة ومحاولة إقناعه بالاتصال بمصلحة شؤون المواطنين في السفارة قام بالتهرب وقطع المكالمة بطريقة مثيرة للريبة”.

وأشار الجعيد إلى أنه تواصل على الفور مع فيصل الشمري أمين عام الأندية في الملحقية الثقافية السعودية بواشنطن الذي بدوره قام بنشر تعميم عاجل على جميع رؤساء الأندية لتحذيرهم من الوقوع ضحية عملية احتيال مماثلة.

وأكدت الملحقية الثقافية السعودية في واشنطن كذلك على إرسال تعميم لجميع رؤساء الأندية الطلابية تحذرهم من التعامل مع الشخصين اللذين يعرفان عن نفسيها بأنهما الدكتور عبدالله المرزوقي والدكتور سامي الراجحي.

http://www.oassf.net/uploaded/1333786476.jpg

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى