أخبار رياضية

تعرف علي سبب غضب باريس سان جيرمان من أدريان رابيو!

صحيفة وصف : كثيرا ما تمّ الحديث في وسائل الإعلام الرياضية عن النزاع الدائر بين لاعب خط الوسط أدريان رابيو وفريقه باريس سان جيرمان. لكن الأسباب الحقيقة ظلت مجهولة إلى أن كشفت عنها أخيرا قناة فرنسية.

ريال مدريد وليفربول ومانشستر يونايد، ثلاثة أندية على الأقل مهتمة بشكل كبير بضم لاعب خط الوسط الفرنسي أدريان رابيو البالغ (22 عاما). تقارير إعلامية إنجليزية، تؤكد أن ريال مدريد بات الأقرب للحصول على خدمات اللاعب، لكن تأكيدات أوتلميحات من أي جهة لم تصدر بعد.

ما هو مؤكد في المقابل، أن لا مستقبل البتة لأدريان رابيو مع باريس سان جيرمان، فالعلاقة بين متصدر الدوري الفرنسي ورابيو دخلت النفق المسدود، والنادي الباريسي أوضح للاعب وللإعلام بشكل لا لبس فيه أن لا مستقبل لرابيو بين صفوفه.

وقبل مدة تمّ استبعاد رابيو من الفريق الأول، كما أنه واجه عقوبة الإيقاف لستة أيام إضافة إلى أنه أجبر على دفع غرامة مالية لم يكشف عن حجمها.

ولم يعرف السبب الحقيقي، خاصة وأن إدارة النادي استندت على تبريرات ضبابية كسوء انضباط اللاعب دون ذكر التفاصيل. الآن قامت قناة “كنال بلوس” الفرنسية الخاصة بالكشف عن السر. إذ نشرت مقتطفات من الرسالة التي حصل عليه رابيو من إدارة باريس سان جيرمان، جاء فيها: “أنتم ملتزمون بالولاء إلى النادي. والخسائر التي تسببتم فيها إلى النادي، لا يمكن القبول بها على الإطلاق”.

لماذا؟! لأن رابيو قام وبعد خروج جيرمان من دوري الأبطال، بالضغط على زرّ الإعجاب لتعليق نشره لاعب مان يونايتد السابق، مواطنه باتريس إيفرا. في هذا التعليق شتم إيفرا النادي بعبارات نابية جدا. كما أنه عاب على النادي أنه “يفتقد للرجال” على حد قوله.

وبالطبع فإن إعجاب رابيو بتعليق إيفرا اثار حفيظة إدارة باريس سان جيرمان وعلى رئيسها رئيس النادي ناصر الخليفي. فكان أن طُرد من حصة التدريبات بين 15 و20 من شهر مارس/ آذار الماضي. وما أفاض الكأس أنه وعند اجتماعه مع مدير الكرة بالنادي أنتيرو إنريك، لم تظهر على رابيو أي علامات الندم، وفق تقرير قناة “كنال بلوس” الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق