فن وثقافة

ليلى علوى تسرد قصة حريق منزلها في برنامج “أنا وبنتي”

استضاف الفنان المصري شريف منير في برنامجه “أنا وبنتي” الذي يقدمه مع ابنته أسما ويعرض على قناة ONE، النجمة ليلى علوي التي تحدثت عن فائدة الجيران وكيف اختلف الأمر عن السابق إذ أصبح كل واحد لا يحاول الاختلاط بجيرانه، لكنها أكدت أنها كانت محظوظة بأن جيرانها كانوا دائماً الى جانبها وقت الشدة.
وقالت إن شقتها تعرضت قبل سنوات لحريق كبير، وقتها لم تكن هي في المنزل، حيث تواجدت والدتها الراحلة وابنها خالد، وكان الحريق قد وقع في شهر كانون الأول (ديسمبر)، وكانت الممثلة عبير صبري تسكن في العمارة المقابلة لها.وأكدت أن عبير نزلت مسرعة وهي تحمل بطانية وحملت ابنها ولفته في البطانية لتدفئته حتى حضرت هي، ووجهت الشكر لعبير مشيرة إلى أنها ستظل تتذكر موقفها معها دائماً وتدين لها طوال العمر، لأنها أنقذت ابنها.وقالت إن كل شيء في المنزل احترق، لذا وقف الجيران بجانبها وأعطوها ملابس وكل ما تحتاجه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات