دوليات

الخارجية المصرية: لم نرصد تغيرا في السياسات القطرية يؤدي لانفراج الأزمة

صحيفة وصف:أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أن مصر لا ترصد تغيرًا في السياسات القطرية يؤدي لانفراج الأزمة معها، وإنما هناك تحركات مناوئة تخرج عن التعاون العربي.

جاء ذلك ردًّا على سؤال– خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده الوزير اليوم الأربعاء مع نظيره الأردني أيمن الصفدي– حول ما نقل عن الوزير شكري في تصريحات أمس خلال زيارته للكويت عن الاستعداد لإنهاء الأزمة مع قطر وإذا ما كانت قطر قد غيرت سياستها للمصالحة معها.

وقال شكري: إن “موقف الدول الأربع الداعمة لمكافحة الإرهاب، تم تأكيده مجددًا خلال الاجتماع الرباعي الذي عقد بالمنامة، وهو موقف مستقر”.

وأشار وزير خارجية مصر، إلى وجود الشواغل الـ13، التي تطالب الدول الأربع باستجابة قطر لها، وأضاف: “ولا نرصد تغيرًا في السياسات القطرية تؤدي لانفراج الأزمة، بل بالعكس فإننا نرصد مزيدًا من التحركات المناوئة الخارجة عن التعاون العربي، واستمرار احتضانها عناصر متطرفة، وهو أمر لا يصب في المصلحة العربية، كما أن هناك استمرارًا بالتدخل في شؤون دول عربية من جانب قطر، وكلها مواقف غير إيجابية خلافًا لما يجب أن تكون عليه العلاقات العربية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق