أخبار محلية

“وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد”: البوسنة وجميع بلاد المسلمين محل عناية حكومة خادم الحرمين وولي عهده

صحيفة وصف : استقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بمكتبه في الوزارة، اليوم الأحد، رئيس العلماء المفتي العام في جمهورية البوسنة والهرسك الدكتور حسين كفازوفيتش، والوفد المرافق له، الذي يزور المملكة حالياً.

وفي مستهل اللقاء، رحّب الوزير بالمفتي العام للبوسنة والهرسك والوفد المرافق، مبيناً أن البوسنة والهرسك، وجميع بلاد المسلمين هي محل عناية واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله- الذين يولون المسلمين في جميع أنحاء العالم اهتمام وعناية، ويخصون المشيخات الإسلامية والمراكز والجمعيات بمزيد من العناية والاهتمام.

ونوّه الوزير “آل الشيخ” بالجهود المشتركة التي تقوم بها المشيخة الإسلامية بالبوسنة والهرسك بالتعاون مع الوزارة في نشر الوسطية والاعتدال، ومكافحة الإرهاب والتطرف، مستعرضاً جملة من الجهود التي تقوم بها المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين، والتعاون المستمر مع كل الأشقاء، وشدد على أن السعودية عانت من الإرهاب والإرهابيين.

من جانبه، أعرب رئيس العلماء مفتي البوسنة والهرسك الدكتور حسين كفازوفيتش عن تقديره الكبير لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على ما يقدمانه للمسلمين في العالم وخصوصاً المسلمين في البوسنة والهرسك من خدمات وأعمال جليلة، مضيفاً: نحن لا يمكن أن ننسى ما قدمه الملك فهد -رحمه الله- والملك سلمان -يحفظه الله- عندما كان أميراً للرياض، وننظر إلى ذلك بالكثير من الامتنان.

وأشاد مفتي البوسنة بالجهود التي قام بها وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف آل الشيخ منذ توليه مهام الوزارة في نشر الوسطية والاعتدال والتسامح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات