أخبار محلية

إعانة حافز.. لرشاقة وتجميل الفتيات وتسديد فواتير الشباب

وصف – الرياض :

تفاوتت آراء المستحقين والمستحقات لإعانة «حافز» في كيفية صرف المبلغ الذي سوف يبدأ صرفه ابتداء من يوم غد السبت. وتنوعت إجابة الفتيات على استطلاع الصحيفة ما بين صرف المبلغ في تغيير أثاث منزل الأسرة وشراء أجهزة كمبيوتر جديدة وملابس وأدوات التجميل وتسديد فواتير لعمليات تتعلق بتحسين المظهر الخارجي للفتيات مثل شراء وصفات الرشاقة وعلاج السمنة وتشوهات الوجه والتي يتم إجراؤها في المستشفيات الخاصة. فيما تركزت أغلب إجابات فئة الذكور على أن الأولويات لديهم هو تسديد ديون سابقة وتسديد فواتير الجوالات والتفكير في استثمار المبلغ الذي يصل حده الإجمالي خلال 12 شهرًا إلى 24 ألف ريال في مشاريع ذات عوائد ربحية وشراء سيارات مستعملة بنظام التقسيط وتنمية مهاراتهم الجسدية من خلال التسجيل في الصالات الرياضية فيما كان القاسم المشترك بين إجابات الجنسين هو الاستفادة من مبلغ الإعانة في تنمية قدراتهم العلمية وتطويرها من خلال الاشتراك في معاهد ومراكز اللغة الإنجليزية والحاسوب.. وأكدت إحدى الفتيات على أنها سوف تساهم مع بقية أفراد أسرتها بتخصيص مبلغ حافز لإكمال علاج أخيها المعاق ومساعدته أثناء فترة علاجه بإحدى المصحات الطبية خارج المملكة. الجدير ذكره أن العديد من المحلات التجارية بدأت في إعلاناتها لعروض الحصول على خدماتها وسلعها المعروضة لبيع بنظام التقسيط لجذب فئة الشباب والفتيات المستحقين لإعانة حافز والاستفادة منهم من خلال زيادة المبيعات والأرباح لهذه المحلات التجارية التي تتنوع مجالات استثماراتها ما بين التخصص في محلات بيع الجوالات والأجهزة الإلكترونية الأخرى والمستشفيات الخاصة ومحلات الملابس النسائية وأدوات التجميل والعطورات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى