أخبار محلية

إسناد مصانع الملابس العسكرية للفتيات السعوديات .. والتخلي عن المقيمين

وصف – الرياض – متابعات :

أكد مسئول في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني عن إدخال توظيف وتدريب النساء لأول مرة ضمن برنامج الشراكات الإستراتيجية الذي بدأت به المؤسسة مؤخراً مع كبرى الشركات في القطاع الخاص من خلال إنشاء وتشغيل المعاهد المتخصصة في كافة المجالات، مشيرا إلى أن هذه المعاهد تضمن توظيف الخريجات بعد إتمامهن التدريب. وقال مدير عام الشراكات الإستراتيجية في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور فهد بن سليمان الدهيش يجري العمل على إطلاق معهد متخصص نسائي في صناعة الملبوسات العسكرية في محرم المقبل بالتعاون مع مؤسسة الصناعات الحربية التابعة لوزارة الدفاع والطيران لاستبدال مصنع الملابس العسكرية القائم حاليا على وافدين من الرجال، بمصنع جديد خاص بالنساء السعوديات بعد تأهيلهن التأهيل المناسب في طريقة الخياطة والتفصيل.

 

واضاف الدهيش عقب ترؤسه أمس الاجتماع الأول لمجلس إدارة معهد الرياض للتقنية، أن عدد معاهد الشراكات الإستراتيجية بلغت أكثر من 28 معهدا ووصل عدد المتدربين بها إلى 30 ألف متدرب ونطمح إلى تطوير هذه الاتفاقيات لنصل إلى أكثر من 100 اتفاقية ونصل خلال الخمس سنوات المقبلة إلى 100 ألف متدرب.

من ناحيته قال المدير التنفيذي لمعهد الرياض للتقنية وأمين المجلس احمد البكري: إن المجلس بدأ أعماله وانتخب الدكتور فهد العبيكان رئيسا والدكتور فهد الدهيش نائبا للرئيس.

وأوضح أن المعهد سيبدأ القبول للدفعة السادسة منذ تأسيسه لحملة الثانوية العامة أو ما يعادلها يوم السبت 23 ذو الحجة.

وبين أن المتدربين يتم تعيينهم منذ اليوم الأول لالتحاقهم بالمعهد في الشركات الشريكة حيث يتمتعون بكافة حقوق الموظف مثل التأمين الطبي والسكن المجاني والتسجيل في التأمينات الاجتماعية كما يتقاضون خلال فترة التدريب 1500 ريال تصل بعد انتهاء التدريب إلى 4000 ريال كحد أدنى وستكون مدة التدريب سنتين، مشيرا الى ان المعهد يضم حتى الان أكثر من 560 متدربا.

يذكر أن معهد الرياض للتقنية تم إنشاؤه بشراكة بين المؤسسة العامة للتدريب التقنية والمهني والقطاع الخاص ويضم تخصصات إلكتروميكانيكا والطباعة والتغليف والبلاستيك وفنون التصميم، اضافة إلى التخصصات الإدارية في دبلوم الإمداد والتموين والمبيعات والمالية والسكرتارية التنفيذية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى