أخبار محلية

«وافدة» تحرم جامعية من التوظيف !

 

وصف – متابعات :

رغم ظروفها الحياتية وما تواجهه من معاناة سجن زوجها وطفلتها المعوقة، إلا أن مواطنة جامعية رفضت عرضا للعمل في دولة خليجية براتب مغرٍ، بسبب تدوين كلمة (معلمة وافدة) على أوراقها الثبوتية. وذكرت المواطنة جميلة ربيع، أنها في انتظار التعيين كمعلمة في تخصصها منذ تخرجها في الجامعة قبل ثماني سنوات، وتحيط بها الكثير من المصاعب التي لا تحتملها كأسرة عاجزة عن الوفاء بالتزاماتها الحياتية في ظل حبس عائلهم (زوجها) على ذمة ديون قدرها 400 ألف ريال، سدد منها 100 ألف وبقية المبلغ يمنع حريته. وأكدت أن حبها لوطنها وغيرتها عليه منعها من قبول هذه الوظيفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى