أخبار محلية

ثلاث «سيدات سعوديات» يقدن سياراتهن للمعايدة

 

وصف – متابعات – علي مدني :

شهدت محافظتا جدة والأحساء قيادة ثلاث فتيات سياراتهن خلال أيام عيد الفطر، مبررات تصرفهن بالذهاب لصلاة العيد، إضافة إلى معايدة أقاربهن لعدم وجود سائق لديهن، خلافاً “لارتفاع أسعار سيارات الأجرة في الأيام الماضية. وأكدت تهاني الجهني في حديثها مع الصحيفة : أنها قادت سيارتها خلال أيام العيد، لمعايدة أقاربها، بعد أن ملّت انتظار سيارات الأجرة في الشوارع، إضافة إلى ارتفاع راتب السائق الخاص، خصوصاً أن غالبية السائقين المتاحين في المحافظة هم من مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وهو ما يتطلب غرامات مالية وعقوبات على إيوائهم في حال القبض عليهم. وقالت: «لم أجد نفسي أمام هذا الموقف، سوى أن أقود سيارتي بنفسي، لقضاء حاجات المنزل، أو زيارة صديقاتي وأقاربي خلال أيام العيد، ولم أتعرض خلالها لأية مضايقات سواء من رجال المرور أو من المواطنين، خصوصاً أنني توقفت عند محطة بنزين بعد أن نفد الوقود من السيارة».

 

من جهتها، أكدت أيضا المواطنة ابتهال المحمد للصحيفة : أنها ذهبت ووالدتها وجاراتها إلى أحد مساجد العيد في المحافظة لتأدية الصلاة، ومن ثم العودة إلى منزلهن من دون أن يتعرضن لمضايقات، لافتة إلى أنها لا تزال تقود سيارتها لقضاء حاجات المنزل من دون الاعتماد على السائق. وقالت: «إن والدتي أحضرت مقيمة من جنسية عربية لتعليمي قيادة السيارة خلال الأشهر الماضية، وبدأت القيادة داخل الحي الذي أسكنه، وبدأت في تثقيف نفسي من ناحية درس قواعد المرور من النواحي كافة».

 

من جانبها، أوضحت طرفة عبدالله من محافظة الأحساء : أنها قادت سيارتها أيام العيد، إذ زارت أقاربها وصديقاتها من دون أن تتعرض لمضايقات من رجال المرور، لافتة إلى أنها تملك رخصة سير عربية ودولية، الأمر الذي شجعها على خوض تجربة القيادة في بلادها على حد تعبيرها، وقالت: «فرحت كثيراً عندما قدت سيارتي بنفسي عند ذهابي لتأدية صلاة العيد، ومن ثم العودة إلى المنزل من دون أية مضايقات».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. حسبي الله ونعم الوكيل
    نطالب حكومتنا الرشيدة ونطالب ملكنا عبد الله ابو متعب وسمو الأمير نايف حفظهم الله بتطبيق اشد العقوبات على من تخالف النظام و قوانين المملكة والضرب بها بعرض الحائط وعدم تطبيق الأمر الذي نص على عدم السماح بالقيادة للنساء … والتفاخر بعدم تطبيق القوانين والنظام والتحريض على ذلك بنشره في وسائل الإعلام…وبذلك أطالب كمواطنة سعودية لا أرضى بأن يأتي أي شخص ويخالف أمر ولي أمرنا وملكنا ابو متعب وينشر ذلك الأمر ويتفاخر به لأن مخالفة النظام والقانون جريمة
    وأيضا معاقبة وسائل الإعلام التي تقوم بنشر مثل هذه الأخبار لأنه ذلك في ذلك مساعدة للمجرم على جريمته(ومثلهم مثل من يرتكب جريمة كسرقة او قتل.. الخ وتقوم وسائل الإعلام بنشر ذلك كتشجيع والتذكير بأن المجرم فلت من رجال الأمن ولم يمسك به أحدونشر رأي المجرم بجريمته و
    وأسأل الله العظيم ان يرد كيدهن بنحورهن ويكفي البلاد والعباد شرهن فما يقمن به من قيادة للسيارة ومخالفة أمر الملك ليس بعمل عفوي وإنما هو مخطط له ووراءه من يقوم بالتخطيط وهن يقمن بالتنفيذ لزعزعة البلد وإثارة الفتنة في البلد … والدليل على ذلك وجود صفحة على الفيس بوك تدعو بذلك و تحرض على الخروج على أمر ملكنا ابو متعب وتهاني الجهني واحدة من المشاركات بهذه الصفحة وادعت فيه انها قامت بالقيادة قبل ذلك …
    وايضا الكذب على على رجال المرور و الإدعاء بأنهم لا يقومون بعملهم على أتم وجه وذلك بأن رجال المرور لم يقوموا بإيقافهن مع أن من تقوم بالقيادة صدرت الأوامر بإيقافها وإلزامها بتوقيع تعهد و إستدعاء ولي أمرها… وفي ذلك إستخفاف برجال الأمور وأنهم أيضا راضين بمخالفة النظام..
    وهذا لا يصدر من رجال المرور
    انشروا ولا تحجبون إذا عندكم مصداقية ونزاهة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى