أخبار محلية

قناة الـ mbc … تتخلى عن ثوابت الدين في وضح النهار وتبث أعمال شركية !

وصف – الرياض – ريم الخالدي :

أثبت قناة الـ mbc التخلي عن ثوابت الدين الاسلامي الحنيف حينما أخذت صباح اليوم الاربعاء في الترويج للسحرة والمشعوذيين في برنامج صباح الخير يا عرب وذلك عندما أستضافة “سيد عطية”الذي قالوا عنه إنه يسخر الجن لعلاج الناس من أعمال السحر التي أصابتهم، وإنه قادر على أن يجلب السعادة والرزق للآخرين، ولديه وصفات لنجاح المقاصد وتزويج العوانس ، لتسمح القناة المملوكة للسعودي الوليد بن ابراهيم بأن تسمح ببث أعمال شركيه على مشاهديها في وقت كان الاجدر بها الدفاع عن التوحيد لاسيما وأنه لمواطن سعودي كرم الله وطنه بأنه ممطلق رسالة الهادي الامين صلوات الله وسلامه عليه وفيها الحرمين الشريفين .

من جانبه وفي تعليقة على مابثته الـ mbc ، قال الشيخ فرحات المنجي الداعية وأحد كبار علماء الأزهر : “إن هناك مُسلَّمات يجب أن نعرفها وأن نسلِّم بها، وهي أن الجن خلقٌ من خلق الله، وقد خلقوا قبل آدم عليه السلام، ويروننا ولا نراهم”.

وأضاف أن النبي قد حذرنا من هذا الأمر، وقال: “من ذهب إلى كاهن فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد”، مشيرًا إلى أن من يحب الاطلاع على هذه الأشياء، ولو من منطلق المشاهدة فقط، لن يقبل عمل منه 40 يومًا.
وأضاف: “الذي يذهب إلى هذا الكاهن أو الساحر يعتقد أن هناك نفعًا وضرًّا من دون الله، وهذا جريمة كبرى في حق إسلامه وإيمانه، حتى وإن ذهب بهدف المشاهدة”.

واعتبر النساء أكثر فضولاً لتعرُّف عالم السحر، وأن 93% ممن يذهبون إلى المشعوذين من النساء.

وقال إن السحر الذي كان موجودًا منذ أيام سيدنا سليمان توارثته أجيال، ووصلت الكتب إلى أيديهم حتى الآن، لكنه شكك في وصول هذه الكتب بدون تحريف، وتابع أنه عندما يعطي الله العبد شيئًا ويخصه به ويذاع هذا الأمر، يمحى عنه تمامًا ولا يعود إليه مرة أخرى.

وأكد أن الساحر لا يقدر أن ينفع نفسه؛ ففاقد الشيء لا يعطيه، ومن ثم لا يمكن أن ينفع غيره على الإطلاق، معتبرًا هذا الأمر ضربًا من ضروب البلاهة، وهناك من يروجون لهؤلاء الناس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى