أخبار محلية

رئيس الحملة الشعبية اليمنية: لا يمكن ليمني أو عربي أو مسلم أن ينسى لحظة انطلاق عاصفة الحزم

صحيفة وصف : أكد ناصر العشاري، رئيس الحملة الشعبية اليمنية (شكرًا سلمان)، أنه لا يمكن لأي يمني أو عربي أو مسلم موحد أن ينسى لحظة انطلاق عاصفة الحزم التي وقفت إلى جانب الشعب اليمني، وقطعت دابر التمدد الذي زرعته إيران، وكاد ينهش جسد الأمة بالكامل.

وقال العشاري في تصريح بثته “وكالة الأنباء اليمنية”: “إن كلمة شكرًا سلمان، التي تكتب الآن في جدران وجبال وسهول ووديان اليمن، كُتبت كذلك في القلوب، ورسخت في الأذهان، حتى أصبحت ثقافة جيل، وشعار حياة”. مؤكدًا أن اليمنيين الذين غامروا بحياتهم ليعلقوا لافتات “شكرًا سلمان” فوق رؤوس القتلة في قلب صنعاء، وغيرها من المناطق المحتلة، يدركون أهمية هذه الرسالة للأجيال القادمة؛ حتى لا ينسى اليمنيون إلى قيام الساعة من كان سببًا بعد الله في استنقاذ وطنهم وهويتهم ومستقبلهم من عصابات الموت الانقلابية.

واستعرض المسؤول اليمني ما قامت به الحملة الشعبية على مدى عامين من فعاليات وأنشطة تحت شعار “شكرًا سلمان” بلا كلل، وبأساليب متعددة، وارتفعت هتافات شكرًا سلمان في تعز وفي كثير من محافظات الجمهورية عشية ذكرى انطلاق عاصفة الحزم، ورفعت لافتات عاصفة الشكر التي تشيد بمواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وبالمملكة العربية السعودية ودول التحالف العربي.

وأوضح أن عاصفة الشكر حملة شعبية مفتوحة للأجيال، انطلقت بالتزامن مع عاصفة الحزم تحت شعار “شكرًا سلمان”، وكان لها الكثير من الفعاليات والأنشطة داخل اليمن وخارجها، وكان آخر تلك الأنشطة تكريم المئات من أبناء الشهداء في عدن وتعز لترسيخ مبدأ الشكر والاعتراف بالجميل.. مؤكدًا أن عاصفة الشكر للمملكة وقائدها سلمان الحزم ستستمر.

وعبَّر رئيس الحملة الشعبية – باسمه وباسم أعضاء الحملة ولجانها وأبناء الشعب اليمني الشرفاء كافة – عن شكره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد، والسعودية قيادة وحكومة وشعبًا، وسائر دول التحالف، على موقفهم الثابت والشجاع في دعم حكومة اليمن الشرعية وشعبها المتطلع للحرية والخلاص من عصابات الإرهاب والانقلاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق