أخبار محلية

القصيم: هيئة الأمر بالمعروف تحبط إحتفال طالبات كلية البنات بـ «رأس السنة»

وصف – بريدة – عبدالله المزيني :

أحبط رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمدينة بريدة مشروع احتفال جماعي لعدد من طالبات إحدى كليات البنات ببريدة بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة 2011م وذلك بفندق موفنبيك القصيم حيث كانت مراسم الإحتفال المبدئية قد قطعت شوطا كبيرا وفي التفاصيل التي حصلت عليها «وصف» فقد استقبلت الهيئة بلاغا عن تزعم طالبة لمشروع الإحتفال حيث كانت تقوم ببيع بطاقات المشاركة بمئة ريال على الطالبات كما دفعت مبلغا مقدما لإستئجار قاعة مخصصة لذلك في فندق الموفنبيك وبحسب المصادر فقد تم إفشال المشروع عبر الاستفسار الفوري من الفندق الذي أكد وجود حجز مسبق لإحدى القاعات من قبل فتاة والتي توارت عن الأنظار بعد سماعها بتحرك الهيئة الجدي لمنع الإحتفال الغير مشروع دينيا والذي يتنافى مع شرع الله ورسوله .

وكشفت المصادر أن الهيئة تعاملت بهدوء شديد جدا مع القضية رغبة في إيصال الهدف الأسمى من المنع وهو ما جعل الفتاة تتراجع عن مشروعها الذي لاقى استياء كبيرا من عائلات الطالبات الدارسات في الكليات كونه تشبها بأعياد ديانات أخرى، وكان الشيخ سلمان العودة قد جدد تأكيده على جواز مشاركة المسلمين في الأعياد غير الإسلامية مثل عيد الميلاد، شرط أن لاتتعدى مظاهر الفرح نطاق الأصدقاء والعائلات، وأن لا تكون المناسبة دينية يقتصر الاحتفال بها على غير المسلمين.

وقال الشيخ العودة في حديث بثته “العربية” السبت 9-1-2010 إن الشريعة جاءت بالمنع والحظر في الأشياء ذات البعد الديني، مثل عيد ديني محدد فهذا محرم بالتأكيد، أما الأشياء الدينوية والعادات فالأصل فيها الإذن والسماح والتفويض إلا إذا اقترن بها يقتضي منع الاحتفال بها مثل التشبه، وأضاف الداعية أن الاحتفالات التي لا تحمل بعدا دينيا فالأصل فيها الإذن وليس المنع والأصل دائما أقوى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى