أخبار محلية

رئيس جامعة الفيصل يعلن إنشاء نادٍ لـ “نبراس” في جامعة الفيصل

صحيفة وصف : أعلن رئيس جامعة الفيصل، الأستاذ الدكتور محمد بن علي آل هيازع، عن إنشاء نادي باسم “نبراس” الرياضي ضمن خطة الجامعة لرفع المستوى الوقائي ضد آفة المخدرات من الطلاب والطالبات.

وأشاد “آل هيازع” بالمشروع الوطني للوقاية من المخدرات وبرامجه الثمانية التي تخاطب الجميع في برامجها.
جاء ذلك خلال رعايته الملتقى التثقيفي في بيئات التعليم الجامعي الذي اقيم بمقر الجامعة. بحضور الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية، رئيس مجلس إدارة مشروع “نبراس” الخبير الدولي في الأمم المتحدة في مجال مكافحة المخدرات، عبد الإله بن محمد الشريف، و منسوبي الجامعة من العمداء وأعضاء هيئة التدريس والطلاب والطالبات.
وناشد “آل هيازع” أبناءه من الطلاب والطالبات على تفعيل دورهم الوقائي والمجتمعي ونقل الرسالة التوعوية الثقافية ضد آفة المخدرات وإخطارها بين اقرأنهم داخل الجامعة وخارجها.
وفي كلمة للأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية، رئيس مجلس إدارة مشروع “نبراس” عبد الإله بن محمد الشريف، أكد أن آفة المخدرات ازداد انتشارها في كافة دول العالم وهذا ما يؤرق المجتمعات والشعوب لأضرار هذه الآفة على الفرد والأسرة والمجتمع. مشيرا إلى أن المملكة العربية السعودية لم تكن في منأى عن دول العالم، “خاصة وأن بلادنا مستهدفة عن طريق تهريب تلك السموم القاتلة للنَّيْل من عقيدتنا وشبابنا وإفسادهم ليكونوا معول هدم لأوطانهم”.
وأضاف أن “حكومتنا الرشيدة أيدها الله بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وسمو ولي عهده، ولي ولي عهده (يحفظهم الله) تبذل الغالي والنفيس من أجل رعاية وحماية أبنائها من هذا الداء، وقد أنجزت كافة الأجهزة الأمنية والجمركية نجاحات كبيرة في التصدي لهذه الآفة الخطيرة، من خلال إحباط تهريب تلك السموم في المنافذ البرية والبحرية والجوية، والقبض على المروجين وبائعي تلك السموم وقد استطاعت تلك الأجهزة من ضبط خلال السنوات الثلاث الماضية أكثر من 267 مليون قرص من أقراص الكبتاجون وضبط أكثر من 110 أطنان من مخدر الحشيش”.
وذكر الشريف أنه بجانب الجهود الأمنية تعتمد آليات التصدي لتلك الظاهرة على رفع مستوى الوعي لدى الجميع خصوصاً لدى فئة النشء والشباب، لذا قامت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والمديرية العامة لمكافحة المخدرات من خلال مشروع نبراس بالتخطيط ووضع الاستراتيجيات الوقائية للحفاظ على شبابها وفتياتها وتبصيرهم بالمخاطر التي تحدق بهم؛ وتعليمهم مهارات نبذ وتجنب المخدرات والمؤثرات العقلية مهما كانت المغريات.
وشدد “الشريف” على دور الشباب في هذا الأمر قائلا: “عليكم أبنائي الطلاب واجب وطني من خلال نقل خبراتكم ومهاراتكم التي ستكتسبونها من هذا الملتقى وما يقدم فيه من جلسات علمية تثقيفية لنقل المعرفة إلى أقرانكم والمحيطين بكم، وستقدم اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات جميع التسهيلات لمن لديه مقترحات وابتكارات ترتقي بالجانب الوقائي والتثقيفي، وقد أطلقت اللجنة جائزة مالية لأفضل بحث علمي عن هذه الآفة تشجيعا لدوركم والأخذ بمقترحاتكم”.
وأضاف “أنتم الجنود البواسل للحفاظ على أرواحكم أولا وتثقيف أقرانكم ثانيا ضد هذه الآفة. ورفع مستوى الوعي الثقافي بينكم لأنه هو الوسيلة الأنجع للقضاء على ظاهرة المخدرات، لتكونوا يدا فاعلة تبني نهضة الأمة، مثمنا لكم حضوركم واهتمامكم بهذا الملتقى، والذي يدل على نضوج وعيكم ورغبتكم الصادقة في الاستزادة من كل ما هو مفيد ومجد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق