أخبار محلية

السعودية وأوكرانيا تتفقان على التعاون في مجال الاستخدامات السلمية للفضاء

وصف – الرياض:

وقعت المملكة العربية السعودية وجمهورية أوكرانيا في الرياض اليوم اتفاقية تستهدف التعاون بين البلدين في مجال البحوث والاستخدامات السلمية للفضاء الخارجي، بالشكل الذي يعزز من التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية في كلا الجانبين .
ونصت الاتفاقية التي وقعها مثلاً عن المملكة معالي رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور محمد بن ابراهيم السويل فيما مثل حكومة أوكرانيا رئيس وكالة الفضاء الأوكرانية السيد يوري الكسايف، نصت على التعاون في مجالات علوم الفضاء الأساسية والاستشعار عن بعد والجيوفيزياء.
وتفتح الاتفاقية المجال واسعاً أمام الباحثين والموظفين المعنيين بهذه المجالات للتدريب والمشاركة العلمية والهندسية والفنية، وتبادل المعدات والبيانات ونتائج التجارب والمعلومات العلمية والتقنية، وتطوير برامج صناعية وتجارية في مجالات الدراسة فضلاً عن تنظيم الندوات العلمية وغيرها من الاجتماعات المشتركة .
وأكد معالي رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور محمد بن ابراهيم السويل على أهمية هذه الاتفاقية مع جمهورية أوكرانيا، حيث تتيح تبادل الخبرات مع واحدة من الدول ذات الخبرة المتقدمة في مجالات أبحاث الفضاء، مشيراً إلى حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على فتح آفاق التعاون العلمي مع كافة الدول المتقدمة علمياً، وهو ما نصت عليه الخطة الوطنية الشاملة للعلوم والتقنية والابتكار .
كما أعرب رئيس وكالة الفضاء الأوكرانية السيد يوري الكسايف عن سعادته بهذا التعاون العلمي مع المملكة العربية السعودية التي حققت قفزات كبيرة في السنوات الأخيرة في قطاع علوم الفضاء الذي يشهد تنافساً علمياً، مشيداً في الوقت نفسه بالمنجزات العلمية التي تحققت للمملكة في هذا المجال.
من جهته أوضح الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود نائب رئيس المدينة لمعاهد البحوث أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية قامت بتطوير وتنفيذ خطة المملكة الوطنية للعلوم والتقنية بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية في الحكومة والقطاع الخاص.

وأشار سموه إلى أن المدينة دخلت أيضاً في التعاون الدولي خاصة مع قادة التقنية العالمية في مجالات علمية رئيسية تهم المملكة وتركز عليها الخطة الوطنية الشاملة للعلوم والتقنية والابتكار وتتكون من 16 استراتيجية في التقنية والمجالات العلمية للمملكة، من بينها تقنية الفضاء الطيران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى