أخبار محلية

وزارة العمل ترفض معاقبة المتلاعبين في كشوف «السعودة» بوقف الإستقدام نهائيا

وصف – الرياض :

في رد حاسم على مطالبات بتوقيع عقوبة وقف الاستقدام نهائيا عن الشركات المتورطة في التلاعب بكشوف السعودة. رفضت وزارة العمل السعودية استبدال عقوبة الإيقاف المؤقت لمدة خمس سنوات بالإيقاف الدائم، ووصفتها بأنها عقوبة تشبه “عقوبة الإعدام إلى حد كبير”.

وقال الدكتور عبدالواحد الحميد نائب وزير العمل، في حديثه للصحفيين على هامش حفل لرجال الأعمال بغرفة الرياض، إن عقوبة إيقاف الاستقدام لمدة خمسة أعوام عن الشركات التي ترتكب ما يسمى “السعودة الوهمية” تعد قاسية وكافية في الوقت ذاته. وأضاف الحميد “آلية العقاب الحالية تضمن للمواطن حقه في مقاضاة الشركات التي تستغل اسمه في كشوفها، أما عقوبة الخمس سنوات في عقوبة كبيرة جدا وقاسية وكافية للغاية”.

وكانت الوزارة قد شددت خلال السنوات على قضية سعودة الوظائف في منشآت القطاع الخاص، فيما تلاعبت بعض الشركات في نسبة السعودة المحددة من قبل الوزارة، عبر استغلال اسماء للعاطلين وتدوينها في الكشوف دون علمهم. الأمر الذي أوقع بعض المواطنين خاصة من الشباب في الحرج عند التقدم للحصول على وظيفة حيث يكتشفون أنهم مدرجون على القوائم الوهمية.

ويأتي تشديد وزارة العمل  وفي وقت ينتظر فيه نحو 448 ألف عاطل وعاطلة عن العمل توظيفهم، و أظهرت نتائج آخر بحث رسمي عن القوى العاملة في المملكة والصادر عن مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات أن نسبة البطالة وصلت إلى 10.5 في المئة، وأن عدد العاطلين السعوديين عن العمل حتى أغسطس 2009 ارتفع إلى 448547 فردا مقارنة ب 416350 فردا في الدورة السابقة المنفذة في الشهر ذاته من عام 2008، وبلغ معدل البطالة للذكور 6.9 في المئة مقارنة ب 6.8 في المئة للفترة ذاتها من عام 2008، في حين ارتفع معدل البطالة للإناث من 26.9 في المئة إلى 28.4 في المئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. العقوبة تعد قاسية على الشركات الوهمية المتلاعبة بحق الوطن والمواطن !؟؟
    تغيرت يا دكتور الحميد !
    لقد تم احتواءك من قبل الغرف التجارية التي لا يعرف عنها الا انها اماكن لجباية الأموال وصرفها بطرق غريبة !

    اذا كانت هذه وجهة نظر مسؤول في وزارة العمل
    فلا يرجى صلاحا لحال العاطلين السعوديين
    اسأل الله أن يجزي كل من تسبب بهذه الأوضاع لشبابنا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى