أخبار محلية

جريمة بشعة: شاب يقتل طفلاً ويحرق ثلاث سيدات «بسبب خلاف مع زوجته»

وصف – جدة – ماجد التركي :

أحالت شرطة حي الجامعة في جدة شابا سعوديا قتل طفلا وحرق 3 سيدات، بينهن خالتا الطفل المقتول وصديقتهما إلى هيئة التحقيق والادعاء العام، بعد اعترافه بجرمه، حيث كان يستهدف قتل زوجته وأخذها بالقوة إلى بيته بعد مشاجرات وقعت بين الجاني وأخت زوجته. وقعت الجريمة البشعة في حي الجامعة عندما أنهى الجاني خلافا مع اسرة زوجته بأن أحضر كمية من البنزين وألقاها على جسد اخت زوجته “مريم” فانتقلت النيران إلى كامل المنزل لتصيب شقيقتها الاخرى وإحدى الصديقات، لتصل النيران ايضا الى الطفل الذي كان نائما ليلقى مصرعه على الفور. وكانت الجهات الأمنية تلقت بلاغا عن قيام مواطن بقتل طفل وإصابة 3 سيدات بعد أن أضرم النار بهم بمنزلهم بحي الجامعة. وفور ورود البلاغ وجه مدير شرطة جدة اللواء علي الغامدي بسرعة القبض على القاتل، حيث توصلت شرطة الجامعة بمتابعة العميد أحمد العبدلي إلى القاتل الذي تم القبض عليه قبل هروبه من حافظة جدة. وأكد الناطق الإعلامي بشرطة جدة العقيد مسفر الجعيد الواقعة.. وقال إن الجاني اعترف بجرمه وانه اقدم على تهديدهم ثم حرقهم بالبنزين. واضاف انه تم تحويل المتهم الى دائرة النفس بهيئة التحقيق والادعاء العام بعد الادلاء بالاعترافات. “الصحيفة” التقت المصابة مريم احمد عبدالله شقيقة زوجة المتهم التي ترقد على السرير الأبيض بالعناية بمستشفى الملك فهد بجدة. وقالت مريم التي أصيبت بحروق من الدرجة الثالثة ان الحادثة وقعة عندما جاء زوج شقيقتها الى منزلهم بحي الجامعة ليلا محاولا اخذ شقيقتها إلا انها قامت بإغلاق باب الشقة. بعد عراك معه بالايدي، الامر الذي استثار غضبه فذهب الى محطة بنزين وقام بتعبئة سيارته ثم السحب منها وعاد الى المنزل وطرق الباب مرة ثانية وعند فتحت الباب سكب البنزين على رأسها بغزارة ثم أضرم النار فيها من فوقها الى اسفل قدميها ما ساعد على توسع النار وانتشارها بالمنزل. وكان الطفل مروان وعمره 10 سنوات نائما فوصلته النيران ولقى مصرعه على الفور فيما أصيبت شقيقتها أيضا بحروق وصديقة لهما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى