أخبار محلية

رجل أربعيني يبتز «متزوجة» بصور مسروقة من غرفة نومها !

وصف – متابعات – مريم المالكي :

خلصت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الطائف «متزوجة» من ابتزاز أربعيني متزوج من ثلاث نساء، هددها بنشر صور خاصة حصل عليها عن طريق خادمته التي عكف في الفترة الأخيرة على تأجيرها على بعض الأسر بمقابل مادي، في مخالفة صريحة للأنظمة تستوجب العقاب .

وتشير المعلومات إلى أن المبتز أحيل  إلى الشرطة التي أنهت التحقيق معه وسجّلت اعترافه بعد ضبطه متلبساً،فيما يُتوقع إحالته إلى مقر عمله لاستيقافه إلى حين محاكمته شرعاً.
وكان “المبتز” قد عكف على تأجير خادمته الإندونيسية لبعض الأسر، وحين استقرت عند أسرة تسكن في المحافظة بدأ يغري الخادمة بالمال لكي تخبره بتفاصيل وملامح صاحبة المنزل، التي وصفتها بـ”الجميلة جداً”؛ فدفع لها مبلغاً مغرياً بشرط أن يحصل على صورها، طالباً البحث في غرفة نومها بوصفها المكان الوحيد لإخفاء مثل هذه الصور الخاصة.

وأمام الإغراء المادي لم تمانع الخادمة في تلبية طلبه، وبدأت مهمتها؛ حيث تسللت إلى غرفة النوم، وسحبت مجموعة من الصور للمرأة تُظهرها بغرفة نومها وهي ترتدي الملابس الخاصة بها .
وقالت المصادر: “حين سلمت الخادمة الصور بدأ  المبتز عملية إخضاع  صاحبتها لمطالبه عن طريق الاتصال بها ووصفه لملامحها بكل دقة. مشيرا إلى أن الصور  لديه، وأن خادمته كانت قد أحضرتها، وأنه يرغب في لقائها وتمكينه منها إنْ رغبت في عودة صورها، وإلا سيتولى توزيعها ونشرها على الإنترنت” .

وطلب المبتز منها أن تختصر الوقت وتستجيب لطلبه باعتبار أن زوجها ليس موجوداً، ولا بد لها من اغتنام الفرصة .
وقد حاولت المرأة تجاهل اتصالاته وعدم الرد عليه خلال ليلة واحدة كانت هي عمر القضية، ثم قررت اللجوء إلى الهيئة عن طريق الاتصال بمركز هيئة شهار؛ حيث أخبرتهم بالواقعة، طالبة إيجاد حل سريع جداً وإنقاذها من براثن المبتز.

وقد طلب رجال الهيئة منها أن تُبدي استجابة لمطالبه وتشترط عليه إحضار الصور معه وقت اللقاء.
وعند وصول الأربعيني إلى المنزل وقع في قبضة رجال الهيئة الذين تحصلوا على صور المرأة وأعادوها إليها، وأُحيل إلى مركز شرطة السلامة لإخضاعه للتحقيق ومن ثم استكمال الإجراءات النظامية بحقه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى