أخبار رياضية

حقق المنتخب التركي فوزًا معنويًا على التشيك بهدفين نظيفين بعد فوات الأوان

صحيفة وصف : بعد فوات الأوان حقق المنتخب التركي فوزًا معنويًا على التشيك بهدفين نظيفين في الجولة الثالثة لمباريات المجموعة الرابعة لنهائيات الأمم الأوربية. سجل هدفي تركيا بيراك يلماز وتوبان في الدقيقتين 10 و65.
ارتفع رصيد تركيا إلى 3 نقاط وهو نفس رصيد التشيك التي قبعت في المؤخرة بفارق الأهداف وودعا معا الدور الأول للبطولة على حساب الثنائي كرواتيا وأسبانيا المتأهلان للدور الثاني. وكان فوز كرواتيا فرصة كبيرة للتأهل كأفضل ثوالث بعد خسارة أسبانيا أمام كرواتيا وتجمد رصيدها عند 6 نقاط في المجموعة التي تصدرها الكروات بـ7 نقاط.
بدأ لقاء التشيك وتركيا سريعا من جانب الفريقين مع محاولات تركية للتسجيل المبكر لتجميل الوجه بعد خسارتين بينما اعتمد التشيك على الكرات السريعة الخاطفة لبلاسيل ودوشكال وداريدا خلف الدفاعات التركية ولم تصل لدرجة الخطورة الحقيقية.
هدف تركي.
في الدقيقة العاشرة ومن هجمة سريعة يمينا يتقدم الناشئ صاحب الـ19 عامًا أميري مور ويلعب عرضية رائعة في ارتفاع قاتل داخل المنطقة يقابل الكرة مباشرة بوراك يلماز في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس التشيكي بيتر تشيك مسجلاً هدف التقدم.
يضغط المنتخب التشيكي بعد الهدف ويهدر بافيلكا بغرابة من عرضية تمر من الجميع إلى القائم الأيسر تتخطى الكرة قدم المهاجم التشيكى إلى خارج الملعب ولو لحق بالكرة ونفخها لاحتضنت الكرة الشباك.
لم تمر دقائق حتى يفاجأ دوشكال الجميع بتسديدة قوية بيسراه من خارج القائم تصدى لها الحارس التركي بابكان ويحول الكرة إلى الركنية بإعجوبة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق