أخبار محلية

الأمير سعود بن نايف يتوسط أعضاء مجلس أعمال محافظة الجبيل

صحيفة وصف -خاطب صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية أعضاء مجلس أعمال محافظة الجبيل بقوله: لديكم فرصة مميزة للعمل والجد والاجتهاد وكسب المعارف والتواصل مع إخوانكم المهندسين والعاملين والاستفادة من التجارب التي تمت في هذه المحافظة العزيزة على قلوبنا. وأضاف سموه: أشد على أيديكم وأقول لكم إن المستقبل -بإذن الله- أرحب، وإن القادم أكثر، وإن التوجه لقيادتنا وتوجيهات ورعاية وعناية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- تصب وبشكل أساسي على هذا الرافد الثاني من الاقتصاد الوطني.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بالمجلس الأسبوعي “الإثنينية” بقصر الإمارة لأصحاب السمو والفضيلة والمسؤولين والأهالي بالمنطقة وأعضاء مجلس الأعمال بغرفة الشرقية بمحافظة الجبيل.

وأضاف سموه: الجبيل مدينة أخذت العراقة والتاريخ، والجبيل الصناعية أخذت التطور والنماء، والحمد لله أخذت بين الحسنيين الموروث الثقافي الأصيل والعلم الحديث والحمد لله على نعم الله عز وجل علينا ظاهرها وباطنها، وليس لنا إلا أن ندعو الله عز وجل مخلصين أن يمد قائدنا الملك سلمان بن عبدالعزيز وعضديه بالتوفيق والسداد لقيادة هذه البلاد بكل ما تصبو إليه، ولله الحمد بلادنا تنعم بخيرات كثيرة، والواجب المحافظة عليها والنعم لا تدوم إلا بالشكر، ونحن إن شاء الله من الشاكرين دائما وأبدا، لكم دائماً التحية والتقدير من كل بقعة من بقاع الوطن العزيز وخصوصا محافظاتنا الغالية وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه.

وألقى عبدالرحمن العطيشان رئيس غرفة الشرقية كلمة قدم فيها شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية؛ على رعايته ودعمه الكبيرين لكافة الأنشطة الاقتصادية بالمنطقة، وتحفيزه الدائم لقطاع الأعمال ومبادراته، إيمانًا من سموه بدوره المتنامي في دعم توجهات الاقتصاد الوطني.

وأكد أن الغرفة -وفي إطار توسيع نطاق خدماتها- بات لها حضور فعلي وفعال في العديد من المحافظات، لتقدم خدماتها لرجال الأعمال والمشتركين في فروعها بالجبيل والخفجي والقطيف، آملين بأن يكون هذا التمدد الأفقي داعمًا لمشاركة أوسع للمستثمرين المحليين في الاقتصاد الوطني، وبقدر ما تحتله محافظة الجبيل من قيمة عالمية مكنتها أن تكون إحدى اهم الواجهات العالمية للاستثمارات الصناعية، بقدر ما أولت غرفة الشرقية من اهتمام واضح بها خلال السنوات الماضية بدعم قطاع الأعمال فيها بالبرامج والمبادرات التي يحتاج إليها أصحاب الأعمال لدعم اتجاهاتهم الاستثمارية، إضافة إلى تقديم كل ما من شأنه أن يخدم الحركة الاقتصادية في المدينة، من تنظيم ندوات ولقاءات ووفود زائرة وورش عمل وحوارات متواصلة تواكب النشاط الاقتصادي في المملكة ككل والجبيل الصناعية على وجه الخصوص، وتوجت ذلك بتدشين برجها الكائن بشاطئ الفناتير والذي خصصت مساحات واسعة منه لخدمة قطاع الأعمال وتلبية احتياجاته في شكل خدمات ومنتجات.

وألقى مشاري بن مرشد العقيلي رئيس مجلس الأعمال بغرفة محافظة الجبيل كلمة قدم شكر وتقدير أعضاء المجلس لسمو أمير المنطقة، على دعمه المباشر وحرصه الدائم على الارتقاء بأداء قطاع الأعمال وجعله شريكًا رئيسيًا في الحراك التنموي بالمنطقة، وأكد أن هـذا لـيس بمسـتغرب علـى سموه الدعم والمساندة لكل ما من شأنه تعَضَيد مسـيرة التنميـة في بلادنا الغالية.

وأضاف: إنه مع بداية هذا العام تَحمل مؤشراته التحدي والإصرار والعزيمة في ظل قيادة حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- من اجل الاستمرار في دفع عجلة التنمية نحو الاستدامة، ومرحلة جديدة نهدف من خلالها في فرع غرفة الشرقية بالجبيل للاستمرار في إثراء المعرفة الاقتصادية ودعم مؤشرات التنمية في المنطقة، وقد عمدنا أيضا إلى استقطاب الكفاءات الشابة في المحافظة بما تحمله من فكر نير ومستقبل واعد، وتم ضم عدد من رواد الأعمال الشباب ومن الكفاءات المهنية والذين أسهموا مباشرة وبفاعلية في حوارات المجلس ووضع خططه التنفيذية، وتركيز الجهود خلال الفترة الماضية على تهيئة الأجيال الشابة -من الجنسين- المتطلعة سواء من المقبلين على إقامة مشروعات استثمارية، أو المتطلعين إلى الحصول على وظائف، فعقدنا العديد من الفعاليات وورش العمل ولقاءات التوظيف وقدمنا البرامج الداعمة والإمكانات اللازمة لإنجاحها بفرع غرفة الشرقية بالجبيل، كما تمت استضافة عدد من الوفود الأجنبية ومعارض الكاتلوجات التي مثلت نافذة واسعة لرجال وسيدات الأعمال لتوسيع قاعدة الشراكات الاستثمارية، كما تم تنظيم العديد من اللقاءات الاقتصادية وتبادل الزيارات مع الادارات الخدمية لمناقشة التحديات التي تواجه قطاع الأعمال؛ من أجل دعم البيئة الاستثمارية بكافة قطاعاتها في محافظة الجبيل.

وشارك عبدالعزيز بن عبدالرحمن الخالدي مدير عام فرع وزارة التجارة والصناعة بالمنطقة بمداخلة أجاب عليها مشاري بن مرشد العقيلي رئيس مجلس الاعمال بغرفة محافظة الجبيل.

حضر المجلس صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن بندر بن عبدالعزيز قائد قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالظهران وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن جلوي المشرف العام على التطوير الإداري والتقنية بالإمارة والشيخ عبدالرحمن الرقيب رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة وأمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير والدكتور عبدالله الربيش مدير جامعة الدمام وأصحاب الفضيلة المشايخ ووكيل الإمارة الدكتور خالد البتال وأعيان المنطقة ورجال الأعمال وعدد من المواطنين.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى