أخبار محلية

مؤتمر صحفي في مقر بعثة المملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة

    وصف المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية د. عبد الله الربيعة اجتماعه بالمسؤولين عن منظمات الإغاثة والمساعدات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة والأخرى الدولية التي تعمل في اليمن بأنه كان بناءً .

وقال في مؤتمر صحفي في مقر بعثة المملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة : إن المشاركين في الاجتماع اتفقوا على أن الأولويات التي يحتاجها الشعب اليمني في الوقت الحاضر هي الغذاء و كذلك الصحة، مشيرًا إلى إشادة الجميع بجهود مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وقيامه بأداء عمله بمهنية عالية وتطبيقه لقوانين الأمم المتحدة بكل حرفية .

وأضاف : الجميع أكدوا على شفافية المركز في جميع أعماله وسيره بخطى ثابته لمسايرة المنظمات الدولية المعنية بشؤون الإغاثة والأعمال الإنسانية ووفاءه بجميع التزاماته تجاه منظمات الأمم المتحدة.

وأشار الربيعة إلى أن جميع المنظمات الدولية أكدت أن المملكة أوفت بكل التزاماتها تجاه الشعب اليمني , وأن المملكة العربية السعودية هي أكثر دولة تقوم بمساعدة الشعب اليمني , وأشادوا بجهود المركز التي يقوم بها تجاه اليمن، فبالإضافة إلى مبلغ الـ 274 مليون دولار فإن المركز يقوم بجهود مماثلة سواء في الغذاء والمجال الصحي ودعم النازحين اليمنيين في جيبوتي والإخوة اليمنيين الذين يعيشون في المملكة الذين يحصلون على خدمات صحية وتعليمية وفرص العمل .

وبين الربيعة أن المجتمعين اتفقوا على وجود تحديات كبيرة في اليمن منها تأخر وصول الإعانات وما يواجه المساعدات والحملات الإغاثية من نهب وسلب ، مشيرا إلى تأكيد جميع المشاركين في الاجتماع على وجوب محاسبة من يتعرض لهذه الحملات الإغاثية من نهب و سلب من خلال القانون الدولي . حضر المؤتمر الصحفي معالي المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبد الله المعلمي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى