أخبار محلية

إمكانية تطبيق برنامج التأمين الذي يضمن التعويض المناسب لمن يقع عليه الضرر

كشف الفريق سليمان العمرو مدير عام الدفاع المدني لـ ” الرياض” أنه نظراً لما يواجه منسوبي الدفاع المدني من مخاطر أثناء تأديتهم عملهم، أن الدفاع المدني يقوم بدراسة إمكانية تطبيق برنامج التأمين الذي يضمن التعويض المناسب لمن يقع عليه الضرر أثناء تأديته عمله من موظفي الدفاع المدني.

وأكد “أن الدفاع المدني لا يمكن أن يواجه الكوارث لوحده ويجب على الجهات الأخرى أن تمارس دورها، وأن مفهوم الدفاع المدني لا يشملنا فقط، بل يمثل جميع القطاعات الحكومية والقطاع الخاص بالإضافة الى المواطنين ونعتبر نحن منظومة من ضمن المنظومات التي تمارس عملها أثناء الكوارث، وبالنسبة للحوادث العادية نحن نقوم بدورنا بشكل كامل، ولدينا استعدادات وامكانيات وقدرات جيدة من المعدات والأليات والأفراد.

ورداً على سؤال ” الرياض” عن العوائق التي تواجه الدفاع المدني أثناء مباشرته للحوادث التي تحدث في المباني المدرسية، بيّن العمرو أنه لا يمكن الاعتماد على الدفاع المدني في عمل كل شيء، ويجب أن تكون هناك خطط ذاتية واستباقيه لكل منشأة، ومن ضمنها المدارس التي يجب عليها أن تكون عندها خطط للطوارئ لأخلاء المدرسة والتجمع في أماكن المحددة للتجمع، والقيام بأعمال الدفاع المدني الى حين وصول فرق الدفاع المدني.

وتحدث العمرو عن الرافعات الضخمة، قائلاً إنها تتبع جهات أخرى وخصوصا أن عمل الرافعات يتطلب عمل فني بحت، ونحن دورنا يتمثل في طلب من هذه الجهات التي تتعامل مع هذه الرافعات بأن تزودنا بشهادة سلامة وبأنه فحصة من طرف ثالث لتقيم عمل هذه الرافعة.

وجاء ذلك أثناء رعايته لحفل اختتام البرنامج التدريبي لمعهد الدفاع المدني بالرياض لعام 1436هـ وتخريج الدورة التأهيلية الرابعة الضباط والتي شارك فيها 86 من الضباط الملتحقين حديثاً بالدفاع المدني.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى