فن وثقافة

اكدت الفنانة المصرية نيرمين الفقي أنها ابتعدت عن الفن لسنوات طويلة

اكدت الفنانة المصرية نيرمين الفقي أنها ابتعدت عن الفن لسنوات طويلة من أجل الاعتناء بوالدتها التي تعرضت لوعكة صحية شديدة، وكان عليها أن تختار بينها وبين الفن.نيرمين قالت إنها لم تندم على الابتعاد عن التمثيل لسنوات لأنها تعلم أن الفن غدار وأنه ليس له عزيز، مشيرة إلى أنها رغم ذلك سعيدة بعودتها من خلال مشاركتها في مسلسل «جبل الحلال».الفنانة المصرية أشارت إلى أنها سعدت كثيرًا بالعمل مع الفنان محمود عبدالعزيز الذي تعتبره أستاذ في التمثيل، وقالت إنها كانت تجلس بجواره لتتحدث معه وتتعلم من تجاربه بالحياة.نيرمين قالت إنها لا تفكر في القيام بأي عمل آخر باستثناء التمثيل، لافتة إلى أنها في المرحلة المقبلة ستركز على خطواتها الفنية ولن تقبل إلا أن تكون صاحبة الدور الأول لأنها ترى أنها تستحق ذلك.وعن عزوفها عن الزواج قالت نيرمين في حوارها لمجلة لها: «أنا مثل أي فتاة، أتمنى الزواج وتكوين أسرة، لكنني لم أُقابل الرجل المُناسب حتى الآن، الرجل الذي أشعر أنه سند لي في الحياة ومن الممكن أن ألجأ إليه في أي مشكلة أقع فيها، وحتى الآن لم أُقابل الرجل الذي أشعر معه بالحب والأمان، وأتذكر خلال فترة مرض والدتي أنه تقدم لي صديق للزواج مني، لكنني فوجئت بأنه يطلب مني ترك والدتي والسفر معه إلى مكان عمله لشهور عدة، ووقتها رفضت هذه الزيجة وقررت البقاء مع أمي، لأنني شعرت بأنه لن يكون سندي في الحياة».وعن الشروط التي تتمنى توافرها في شريك حياتها أضافت نيرمين: « أحلم بأن أجد الرجل الذي أشعر معه بمعنى الرجولة، والتي تعني أن يكون زوجي سندي الوحيد في الحياة، والذي أشعر بالأمان معه، فهذه هي المواصفات التي أبحث عنها، فأنا لا أبحث عن رجل ثري أو وسيم، والرجولة أهم شيء بالنسبة إلي».أما عن تكرار شائعة زواجها من الفنان فاروق الفيشاوي أوضحت نيرمين: «إذا تزوجت فسوف أعلن هذا الخبر من دون أي تردد، وفاروق الفيشاوي يُعد من أقرب الفنانين إلي داخل الوسط الفني، ولا أنسى وقوفه إلى جانبي خلال فترة مرض والدتي، فهو صديق لي وإنسان محترم، ولا يتردد في مساعدة أي شخص، وعلاقتنا تعتمد على المودة والاحترام ولا أقبل أن يتم إقحام اسمه بهذه الشائعة التي لا أساس لها من الصحة، ولا أعرف سبب انتشارها باستمرار».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى