مال وأعمال

دخلت طبيعة الاستثمار بين السعودية وكوبا مرحلة جديدة

دخلت طبيعة الاستثمار بين السعودية وكوبا مرحلة جديدة، إذ خلص اجتماع عقد أمس في مدينة الرياض، جمع وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف مع وزير التجارة والاستثمار الأجنبي الكوبي رودريغو مالميركا دياز إلى أهمية تنمية التجارة بين البلدين.

وسجل الاجتماع، بحث أوجه الاستفادة من برنامج تمويل الصادرات السعودية التابع للصندوق السعودي للتنمية ، وإمكانيات التعاون في مجال الخدمات الصحية، فضلاً عن استعراض الأوضاع الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين.

وركز الاجتماع الذي حضر وكيل الوزارة للشؤون المالية الدولية الدكتور سليمان التركي، ومستشار المشاريع بالصندوق السعودي للتنمية فوزي السعود، وسفير جمهورية كوبا لدى المملكة إنريكي إنريكيث على طرح الفرص المتاحة وسبل تطويرها، خاصة فيما يتعلق بالقانون الجديد للاستثمار الأجنبي في كوبا الذي يتميز بالانفتاح على روؤس الأموال الأجنبية وتقديم الضمانات الكافية للاستثمارات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى