أخبار رياضية

نادي سانتوس البرازيلي ينفي مطالبته للفيفا بإيقاف نيمار

وصف – رياضة

نفى نادي سانتوس البرازيلي لكرة القدم، ما تردد عن أنه طالب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بمعاقبة لاعبه السابق نيمار بالإيقاف لمدة ستة أشهر بدعوى أنه تصرف بـ”سوء نية” خلال التفاوض حول انتقاله إلى برشلونة الإسباني.

وأشار النادي في بيان له صدر الخميس، إلى أنه طالب الفيفا في مايو/آيار الماضي بالبت فيما إذا كانت صفقة انتقال نيمار للبرسا قد مثلت انتهاكا للعقود أم لا، ولكنه لم يطالب قط بمعاقبة اللاعب.

وأكد النادي في بيانه: “سانتوس لم يتقدم بأي طلب إضافي للفيفا سوى طلب البت في الصفقة”.

وكانت صحيفة (جلوبوسبورت)، قد قالت الخميس إن رئيس سانتوس، موديستو روما، طالب الفيفا بإيقاف نيمار عن ممارسة كرة القدم لمدة ستة أشهر، واتهم المهاجم البرازيلي بانتهاك المادة 62 من لائحة الانضباط الخاصة بالاتحاد الدولي.

وبحسب هذه الرواية، اتهم سانتوس مهاجمه السابق بالتصرف بـ”سوء نية” كما عدد الخروقات التي ارتكبها اللاعب في لائحة انتقالات اللاعبين خلال صفقة انتقاله لبرشلونة.

وأكد سانتوس أنه قدم دعوى للفيفا للبت في الصفقة رغم شهرة نيمار، نظرا لأنه انتقل إلى النادي الكتالوني بمقابل مادي أكبر مما تم الإعلان عنه.

ويقول سانتوس إنه تضرر لأنه تلقى 17.1 مليون يورو فقط من صفقة بيع نيمار إلى برشلونة، في حين تبين لاحقا أن المقابل الفعلي للصفقة بلغ نحو 83.4 مليون يورو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى