طب وصحة

التحكم في سلس البول

تسرب المثانة أو سلس البول، هي حالة شائعة تحدث مع اقتراب النساء من سن اليأس، حيث تنخفض مستويات هرمون الاستروجين لديهن، هذا هو الهرمون الذي يحافظ على صحة المثانة، وتؤدى المستويات المنخفضة إلى إضعاف عضلات قاع الحوض تدريجيًا، ما يسبب تسربًا لا إرادي للبول، وإليك أنواع سلس البول وكيفية التحكم فيه، وفقا لما نشره موقع “indianexpress“.

الخبر 8

أكد تقرير الجمعية الأوروبية لانقطاع الطمث وسن اليأس، أن سلس البول هو أكثر أعراض المسالك البولية السفلية شيوعًا بعد انقطاع الطمث، ويزداد انتشار سلس البول مع التقدم في السن، وتتراوح التقديرات من 38 إلى 55 % لدى النساء اللاتي تزيد أعمارهن عن 50 عاما.

أنواع سلس البول

سلس البول الإجهادي

حدوث تسرب من البول عندما يكون هناك زيادة في ضغط البطن، على سبيل المثال عند السعال أو العطس أو الضحك أو رفع وزن ثقيل، إذا كنت تعاني من الإمساك، فهناك تسرب للبول عند زيادة الضغط في البطن، وهذا مؤشر على ضعف العضلات لأنك لا تستطيع حبس البول، ويتفاقم هذا بسبب السمنة عادة، تصبح عضلات الحوض مترهلة بعد الولادة وتؤدي السمنة في منطقة البطن إلى إضعافها بشكل أكبر.

سلس البول الإلحاحي

يعني أنك تشعر بالرغبة في الذهاب إلى الحمام بشكل متكرر، في بعض الأحيان لا تتمكن من حبس البول وإفساد ملابسك قبل الوصول إلى هناك،  يحدث هذا لأن مع انخفاض هرمون الاستروجين، بعد انقطاع الطمث، يمكن علاج ذلك عن طريق العلاج السلوكي، مثل إجراء تغييرات في نمط الحياة وفقًا لأنماط عطشك، قد تكون تعاني من “التبول الموقت”، وهو ما يعني أنك تتبول كل ثلاث أو أربع ساعات بغض النظر عما إذا كنت ترغب في ذلك أم لا، لذا تجنب مدرات البول مثل الشاي والقهوة وعصائر الحمضيات في هذه الأوقات. إذا لم يساعد ذلك، فإننا نصف الدواء.

سلس البول المختلط

يشتمل على مكون من سلس البول الإجهادي وسلس البول العاجل ونبدأ عمومًا في العلاج بتغيير نمط الحياة والأدوية، ولكن إذا لم يساعد ذلك، فإن إجراء عملية جراحية بسيطة سوف يساعدك.

كيف يمكن لتعديلات نمط الحياة أن تساعد

1- تجنب الإفراط في استخدام مهيجات المثانة مثل الكافيين والحمضيات

2-فقدان الوزن يريحك من الضغط الواقع على قاع الحوض. في الواقع، تشير بعض الإحصائيات إلى أن فقدان خمسة % فقط من وزن جسمك يمكن أن يحسن أعراضك البولية بنسبة تصل إلى 70 %.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى