دوليات

تقديم واشنطن للمرة الأولى دعما ماليا لمساعدة عناصر القوى العسكرية والأمنية بلبنان

قالت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية بلبنان دوروثى شيا إن الإدارة الأمريكية حصلت على موافقة الكونجرس الأمريكى لإعادة تخصيص جزء كبير من المساعدات الأمريكية الأمنية لدعم الرجال والنساء الذين يعملون بجد فى الجيش اللبنانى وقوى الأمن الداخلى والذين يلتحقون بمراكزهم بإخلاص من أجل حماية وطنهم.

جاء ذلك فى كلمتها خلال مؤتمر إطلاق “برنامج دعم عناصر الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي (الشرطة اللبنانية) بالتعاون بين الولايات المتحدة الأمريكية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والذي سيوفر 72 مليون دولار على شكل دعم مالي مؤقّت لعناصر الجيش وقوى الأمن الداخلي.

وأضافت أن الدعم سيكون بمساعدة مالية “تساهم في تأمين مقومات صمودهم وعائلاتهم وذلك في ضوء إلحاح الوضع الإقتصادي المتردي في لبنان”، موضحة أن هذه المساعدة ستوفر لكل العناصر المستحقين وذلك بموجب قانون الولايات المتحدة ، مبلغ 100 دولار شهريا لمدة ستة أشهر، بمجموع 72 مليون دولار.

وشددت على أن بلادها تقدم للمرة الأولى هذا النوع من الدعم المالي إلى القوى العسكرية والأمنية في لبنان، موضحة أنه سيوفر مساعدة الجنود وعناصر الخدمة الأبطال.

وألحت السفيرة دوروثي شيا على القادة السياسيين أن يقوموا بانتخاب رئيس جديد وتشكيل حكومة وتطبيق إصلاحات اقتصادية فورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى