دوليات

انتظار شركة ألمانية إذن حكومتها لإرسال 139 دبابة ليوبارد لكييف

أعلنت وسائل إعلامية أوكرانية اليوم الثلاثاء، أن شركة راينميتال الألمانية العسكرية مستعدة لإرسال 139 دبابة ليوبارد إلى أوكرانيا، بمجرد أن تعطى الحكومة الألمانية الإذن لذلك.

وأوضحت وكالة أنباء يوكرينفورم الأوكرانية إنه وفقا لتقارير ألمانية، أبدت الشركة المصنعة استعدادها لتسليم 29 دبابة من طراز “ليوبارد 2إيه4” بحلول أبريل إلى مايو المقبلين، كما أنها قد تسلم 22 دبابة أخرى من الطراز نفسه في نهاية عام 2023 أو أوائل عام 2024.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تنقل الشركة أيضًا 88 دبابة ليوبارد1 من الطراز الأقدم، لكنها لم تعط إطارا زمنيا محددا لإتمام هذه العملية.
كما وردت تقارير أن بولندا أعلنت عن نيتها مطالبة برلين بالموافقة على نقل دبابات ليوبارد 2 البولندية إلى أوكرانيا، وفي حالة عدم وجود مثل هذه الموافقة، تعتزم وارسو على أي حال نقل الدبابات إلى كييف ضمن “التحالف الأصغر” للدول الغربية.

وفي طوكيو، وصل خبراء متفجرات أوكرانيون اليوم إلى اليابان لمواصلة تدريبات على أجهزة الكشف عن الألغام الأرضية وغيرها بعد تلقيهم حصص تدريبية مماثلة في كمبوديا.

ونقلت (يوكرينفورم) عن السفير الأوكراني لدي اليابان سيرجي كورسونسكي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي “الفيس بوك” قوله :” في هذه الأيام، يتوجد وفد من دائرة الطوارئ الحكومية التابعة لوزارة الشؤون الداخلية الأوكرانية في اليابان. وبعد التدريب في كمبوديا، وصل خبراء متفجرات أوكرانيون إلى طوكيو لمواصلة تدريبهم، وكذلك للاجتماع مع مسئولي وكالة التعاون الدولي اليابانية ووزارة الخارجية اليابانية.”

وأشار إلى أن اليابان ستسلم الدفعة الأولى من معدات إزالة الألغام الأرضية إلى أوكرانيا حيث يدرس الجانب الياباني حاليًا مسألة تدريب الأفراد مع الأخذ في الاعتبار تجربة التطبيق العملي.

وكانت وكالة التعاون الدولي اليابانية قد أطلقت برنامج تعاون متعدد المستويات مع دائرة الطوارئ الحكومية في أوكرانيا ومن ضمن البرنامج، حصول خبراء الألغام التابعون لدائرة الطوارئ الحكومية على معدات عالية التقنية لإزالة الألغام للأغراض الإنسانية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أمر في 24 فبراير الماضي، ببدء عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا.. مشددا على أن موسكو ليس لديها خطط لاحتلال الأراضي الأوكرانية، لكنها تهدف إلى نزع السلاح، وردت الولايات المتحدة وحلفاؤها بفرض عقوبات صارمة، وقاموا بزيادة إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا.

إلى ذلك، ذكر تقرير لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية، أن القوات الروسية في لوهانسك تقوم بإجلاء عائلات جنود الفيلق الثاني للقوات المسلحة الروسية من المدينة وتنقلهم إلى أراضي الاتحاد الروسي.

وأضاف البيان أنه خلال اليوم الماضي، شنت القوات الروسية تسع ضربات صاروخية على مناطق مأهولة بالسكان في خاركيف ودونيتسك وزاباروجيا، بالإضافة إلى 27 غارة جوية و 79 هجوما بأنظمة إطلاق صواريخ متعددة.

وأشار إلى أن القوات الروسية مستمرة في هجومها في اتجاهات باخموت وأفدييفكا بالرغم من الخسائر الفادحة. وفي اتجاه منطقة كوبيانسك، نفذت القوات الروسية عمليات هجومية فاشلة، وتم التصدي لجميع الهجمات الروسية من جانب المدافعين الأوكرانيين.
سياسيا، شكر وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا الكويت على دعمها لأوكرانيا.

وكتب كوليبا – في تغريدة عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي اليوم – “شكرت خلال مكالمتي وزير الخارجية الكويتي الشيخ سالم الصباح على المساعدات الانسانية الكويتية”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أمر في 24 فبراير الماضي، ببدء عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا، مشددا على أن موسكو ليس لديها خطط لاحتلال الأراضي الأوكرانية، لكنها تهدف إلى نزع السلاح، وردت الولايات المتحدة وحلفاؤها بفرض عقوبات صارمة، وقاموا بزيادة إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى