دوليات

بدأ شرطة كندا أكبر عملية لها خلال عقدين لتأمين مؤتمر الأمم المتحدة للتنوع البيولوجى

بدأت الشرطة الكندية في مونتريال أكبر عملية لها منذ عقدين، لتأمين فعاليات المؤتمر الخامس عشر للأطراف الذي يهدف إلى تجديد اتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي، حيث بدأت عملية توافد آلاف الزوار للمشاركة في المؤتمر.

ويتوقع المسؤولون حضور أكثر من 10 آلاف شخص، بما في ذلك العلماء وكبار المسؤولين في مدينة مونتريال الكندية.

وقالت شرطة الخيالة الملكية الكندية، المكلفة بتوفير الأمن لكبار الشخصيات الأجنبية وكبار المسؤولين، إن العملية في مونتريال ستكون الأكبر منذ 20 عامًا، على الرغم من أنها تتطلب عادةً أكثر من عام للتخطيط لأحداث من نفس الحجم، إلا أنه لم يتم منح شرطة الخيالة الكندية سوى بضعة أشهر.

يشار إلى أن كندا وافقت على استضافة مؤتمر الأطراف الخامس عشر بناءً على طلب من الأمم المتحدة، فالمؤتمر الحالي كان من المقرر عقده في مدينة كونمينج الصينية في عام 2020، لكن تم تأجيله بسبب جائحة كوفيد-19.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى